وزير التنمية المحلية ومحافظ بني سويف يتفقدان أعمال مشروع مجمع الخدمات الحكومي بقرية الحمام - بوابة الشروق
الأحد 25 يوليه 2021 2:17 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

وزير التنمية المحلية ومحافظ بني سويف يتفقدان أعمال مشروع مجمع الخدمات الحكومي بقرية الحمام

شريف حربي
نشر في: السبت 12 يونيو 2021 - 4:18 م | آخر تحديث: السبت 12 يونيو 2021 - 4:18 م

شعراوي: 107 مليارات جنيه استثمارات حكومية من الدولة للمحافظة خلال الـ7 سنوات الماضية
تفقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، والدكتور محمد هاني غنيم محافظ بني سويف أعمال مشروع إنشاء مجمع الخدمات الحكومي بقرية الحمام التابعة لمركز ناصر ضمن برنامج تطوير الريف المصرى في إطار المبادرة الرئاسية "حياة كريمة".

شارك في التفقد الدكتور عاصم سلامة نائب المحافظ والدكتور هشام الهلباوي المشرف العام عَلِى برنامج تطوير الريف المصري وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية ومسؤولي حياة كريمة بالوزارة والمحافظة.

ومن جهته، أكد اللواء محمود شعراوى، أن محافظة بني سويف تحظى بمكانة متميزة في هيكل الاستثمارات الحكومية في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الفترة من 2014 – 2021 وهناك اهتمام ملحوظ بتطوير المحافظة في كل المجالات والقطاعات التي تهم المواطنين.

وأضاف شعراوى، أن الدولة استثمرت في المحافظة خلال تلك الفترة حوالي 102 مليار جنيه ويشمل ذلك مشروعات الطرق والكهرباء العملاقة ومياه الشرب والصرف الصحي ودعم التنمية الاقتصادية واستثمارات الإدارة المحلية وغيرها من القطاعات الحيوية.

وأوضح أن استثمارات التنمية المحلية بالمحافظة بلغت حوالي 3 مليارات جنيه خلال الـ7 سنوات الماضية، حيث ساعدت هذه الاستثمارات في تخفيض معدلات الفقر في المحافظة وتحويلها لواحدة من أكثر المحافظات الواعدة في صعيد مصر كما أصبحت محافظة جاذبة للاستثمار.

وأكد أن برنامج تطوير الريف المصرى "حياة كريمة" في مرحلته الأولى يستهدف مركزي ببا وناصر بمحافظة بنى سويف، ويضم المركزين 12 وحدة محلية قروية و54 قرية رئيسية بخلاف النجوع والكفور والتوابع، ويستفيد من تدخلات البرنامج خلال المرحلة الأولى قرابة 700 ألف مواطن بالقطاع الريفي بالمركزين.

وأضاف أن المشروعات المخططة بالمركزين تغطي كل قطاعات التنمية "صرف صحي – مياه شرب - غاز طبيعي – اتصالات – تعليم – شباب - كهرباء – طرق - تبطين ترع – كباري – إنشاء مجمعات الخدمات"، ذاكرا أنه بدأ بالفعل تنفيذ مشروعات الصرف الصحي والتعليم وتبطين الترع ومجمعات الخدمات ومياه الشرب بالمركزين.

وأوضح، أن الوزارة تدعم إنشاء 12 مجمعا متكاملا للخدمات بواقع مجمع واحد بكل وحدة محلية قروية، وتضم المجمعات جميع الخدمات الإجرائية التي يحتاجها المواطن "بريد – وحدة محلية – وحدة تضامن اجتماعي – مكتب تموين – سجل مدني – شهر عقاري.. ألخ".

وأكد ضرورة المتابعة المستمرة لمراحل تنفيذ مشروع تطوير الريف المصري وكذا تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا والحفاظ على حياة وسلامة العمال المشاركين في الأعمال الإنشائية بالإضافة إلى معايير السلامة والصحة المهنية بمواقع المشروعات والالتزام بمعايير الجودة.

وأوضح شعراوي، أن الوزارة نفذت مشروع تحسين الخدمات العامة في مصر، بالتعاون مع وكالة التعاون الدولي الألمانية من خلال توقيع بروتوكول تعاون بين وزارة التنمية المحلية ووكالة التعاون الدولي الألمانية، واستهدف المشروع تحسين أداء المحافظة فيما يخص مؤشرات تقرير أنشطة الأعمال الصادر عن البنك الدولي وأهمها تيسير تقديم الخدمات وفصل مقدم الخدمة عن متلقيها.

وأشار إلى مساهمة هذا المشروع في تطوير 6 مراكز تكنولوجية لخدمة المواطنين بالمحافظة وتبسيط الإجراءات وحوكمتها وتدريب الكوادر البشرية وإعداد دليل مطور لتقديم الخدمات.

وأضاف أن الوزارة نفذت أيضا مشروع تطوير القوي العاملة وتعزيز المهارات بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ويهدف إلى تعزيز برامج التنمية الاقتصادية المحلية ودعم الإنتاجية والتوظيف، نجح المشروع في إعداد استراتيجية تنمية اقتصادية شاملة لمحافظة بني سويف، وتم عرضها على رئيس مجلس الوزراء تمهيداً لتعميم الممارسات والمنهجيات المعتمدة في إعدادها.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك