شرب الماء صباحا بين الحقيقة والادعاءات - بوابة الشروق
الإثنين 9 ديسمبر 2019 11:36 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

شرب الماء صباحا بين الحقيقة والادعاءات

هاجر فؤاد
نشر فى : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 2:21 م | آخر تحديث : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 2:21 م

هناك اعتقاد واسع بين الغالبية العامة بأنه إذا كان الفرد يرغب في البقاء بصحة جيدة وملاءمة، فإن أول شيء يجب عليك فعله في الصباح هو شرب كوب من الماء الدافئ، كما يدعي البعض منهم بأن شرب الماء مباشرة بعد الاستيقاظ يساعد في إنقاص الوزن، بينما يشعر البعض الآخر أنه يحسن الأداء العقلي، ولكن هل تعتقد حقًا أن شرب الماء في هذا التوقيت يحدث فرقا؟ وما صحة الادعاءات الثلاثة الأولى حول شرب المياه في الصباح الباكر:

ووفقا لصحيفة "تايمز أوف إنديا" الهندية، يعد الماء من الضروريات الأساسية للحياة وبقاء أي كائن حي، فجسم الإنسان يحتوي على ما يقرب من 70% من الماء ليكون الجسم قادرا على طرد السموم من الجسم والحافظ على صحة البشرة وتنظيم درجة حرارة الجسم، وغيرها من الفوائد مثل:

1- تقليل السعرات الحرارية على مدار اليوم
صحيح أن مياه الشرب تقلل من تناول الأطعمة وبالتالي تقل السعرات الحرارية لأنها تجعلك تشعر بالشبع، وغالبًا ما ينصح الأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن بزيادة كمية المياه التي يتناولونها لمنع الإفراط في تناول الطعام، ما يعد الادعاء صحيح جزئيا، فتشير الدراسات إلى أن شرب الماء قبل الوجبة قد لا يقلل من السعرات الحرارية عند البالغين الأصغر سنا، ولكنه قد يساعد في الحفاظ على رطوبة الجسم.

2- ترطيب البشرة
يظن الناس أن شرب الماء في الصباح يرطب الجسم والبشرة لأن جسمنا يتعرض للجفاف خلال ساعات النوم ليلا، مؤكدين ذلك بلون البول الداكن في الصباح، لكن في الواقع لم يكن البول مؤشرا واضحا لمستويات الترطيب، ويكون اللون الداكن معتادا في الصباح لأنه أكثر تركيزا كون الفرد لم يشرب أي سوائل طوال الليل.

4- يساعد على إزالة السموم من الجسم
تتولى الكلى مسؤولية إزالة السموم من الجسم لذلك تتطلب شرب الماء لأداء هذه الوظيفة، ولكن توقيت الشرب ليس له علاقة بها، فإذا كانت السموم موجودة في الجسم بكميات كبيرة فستتمكن الكلى من التعامل معها بسهولة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك