«إيجاس» تطرح مناقصة لاستيراد شحنات جديدة من الغاز فى يناير - بوابة الشروق
الجمعة 3 فبراير 2023 6:49 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

«إيجاس» تطرح مناقصة لاستيراد شحنات جديدة من الغاز فى يناير

أرشيفية
أرشيفية
كتب ــ أحمد إسماعيل:
نشر في: الإثنين 15 يناير 2018 - 7:53 م | آخر تحديث: الإثنين 15 يناير 2018 - 7:53 م
- الشحنات تغطى احتياجات مصر فى الربع الثانى من 2018
تعتزم الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، طرح مناقصة لاستيراد شحنات من الغاز المسال خلال شهر يناير الحالى، وفقا لما قاله مصدر مسئول بالشركة، فضل عدم ذكر اسمه.

وبحسب المصدر، فإن الشركة تستهدف من خلال المناقصة تأمين احتياجات السوق المحلية من الغاز الطبيعى خلال الربع الثانى من العام الحالى 2018، وتستهدف الشركة القابضة للغازات الطبيعية إيجاس، استيراد نحو 80 شحنة من الغاز المسال خلال العام المالى الحالى، الذى ينتهى فى شهر يونيو، لسد احتياجات السوق المحلية من الغاز الطبيعى، بقمية تصل إلى 1.8 مليار دوﻻر مقابل 118 شنحة تم استيرادها خلال العام المالى الماضى. ووفقا لبيانات إيجاس، فإن إنتاج مصر من الغاز الطبيعى وصل إلى نحو 5.5 مليار قدم مكعب يوميا، ارتفاعا من 4.6 مليار قدم خلال عام 2016، وذلك بعد ربط عدد من الاكتشافات الجديدة على الشبكة القومية للغاز يأتى على رأسهم حقل ظهر. وكانت «إيجاس» قد وقعت، خلال نوفمبر من عام 2014، عقدا مدته 5 سنوات مع شركة هوج النرويجية، لتزويدها بأول مركب (محطة تغييز عائمة) لاستقبال شحنات الغاز المسال وتحويله إلى غاز طبيعى بحد أقصى 500 مليون قدم مكعب يوميا، وقد وصلت تلك المحطة خلال الأسبوع الأول من شهر إبريل الماضى، كما فازت شركة «بى دبليو جاز» النرويجية ــ السنغافورية، بمناقصة توريد المحطة الثانية للتغييز لمصر، وقد وصلت المحطة بداية أكتوبر من عام 2015، وبدأ تشغيلها فى بداية نوفمبر من نفس العام، وتصل قدرة تلك المحطة إلى 750 مليون قدم مكعب يوميا بحد أقصى. وتستهدف إيجاس التوقف عن استيراد الغاز المسال من الخارج بنهاية العام القادم، وذلك مع زيادة الإنتاج من اكتشافات الغاز الطبيعى فى البحر المتوسط وفى مقدمتها حقل ظهر الذى دخل أول مراحله على الإنتاج التجريبى منذ يومين بمعدل 350 مليون قدم مكعب غاز يوميا، يضاف إليها حقول أتول ونورس ومشروع شمال الإسكندرية بالمياه العميقة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك