مدبولي يشهد توقيع مذكرة تفاهم لإقامة مشروع لتصنيع بدائل البلاستيك من الحجر الجيري - بوابة الشروق
الثلاثاء 16 أغسطس 2022 10:04 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

مدبولي يشهد توقيع مذكرة تفاهم لإقامة مشروع لتصنيع بدائل البلاستيك من الحجر الجيري

كتب- محمد عنتر:
نشر في: الأحد 15 مايو 2022 - 6:45 م | آخر تحديث: الأحد 15 مايو 2022 - 6:45 م
استثمارات بالمشروع بقيمة 50 مليون دولار وتعزيز تحول مصر نحو اقتصاد أخضر مُستدام

شهد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، مراسم التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارة البيئة، وكل من الشركة الدولية للخدمات البترولية والصناعية "إنكوم"، وشركة "أوكيانوس العالمية "؛ بشأن وضع إطار عام لتنظيم التعاون المشترك؛ لإقامة مشروع مشترك باسم " أوكيانوس مصر"، لتصنيع بدائل البلاستيك من خلال تكنولوجيا "Made From Stone"، وذلك بحضور نيكول شامبين، القائم بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة.

ووقع مذكرة التفاهم كل من الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، و عمرو شتا، الشريك التنفيذي لشركة "إنكوم"، ومارتينا هاوزر، مسئولة العلاقات الحكومية بشركة " أوكيانوس العالمية".

ووفقا لمذكرة التفاهم سيتم تأسيس مشروع "أوكيانوس مصر" لتقديم تكنولوجيا "Made From Stone"، والتي يمكن من خلالها تصنيع بدائل البلاستيك من كربونات الكالسيوم (الحجر الجيري) بالإضافة إلى نسبة ضئيلة جداً من خام البلاستيك (بولي بروبلين أو بولي إيثلين)، وهي تقنية قادرة على تلبية وربما تتخطى استخدام البلاستيك ذات الاستخدام الفردي وخفض الانبعاثات.
وعقب التوقيع، أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد أهمية مذكرة التفاهم، والتي تأتى تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية؛ لفتح المجال أمام القطاع الخاص، وفى اطار استضافة مصر لمؤتمر المناخ COP27 والانتهاء من الاستراتيجية الوطنية لتغير المناخ، وكذلك فتح افاق استثمار جديدة من خلال مجال المخلفات و بدائل البلاستيك.
وأضافت أن هذا المشروع يعتبر الأول لتنفيذ وتفعيل الحوافز الاستثمارية الموجبة بقرار رئيس مجلس الوزراء وذلك من خلال قيام الشركة بإنشاء مصنع بدائل البلاستيك من كربونات الكالسيوم (الحجر الجيري) بالإضافة إلى نسبة ضئيلة جداً من خام البلاستيك (بولى بروبلين أو بولى إيثلين) بالعاشر من رمضان وتوفير حلول بديلة للبلاستيك.
وأوضحت وزيرة البيئة أن مذكرة التفاهم تساهم ايضا في تحقيق رؤية مصر المستقبلية ٢٠٣٠ والتي تعكس خطة مصر الاستراتيجية طويلة الأجل للحفاظ على البيئة بالمشاركة مع الكيانات الاقتصادية الرائدة وشركاء التنمية في مجال المشاريع الخضراء لتعزيز الاقتصاد الأخضر والأزرق والذي يتماشى مع استضافة مصر COP27 في الفترة من ٧ إلى ١٨ نوفمبر ٢٠٢٢.
وقالت وزيرة البيئة إن شركة "إنكوم" تتمتع بخبرات عريقة في مجال إنشاء مشروعات البنية التحتية المدنية والصناعية من خلال دورها المحوري في تكوين تحالفات متعددة الجنسيات من كبريات الشركات العالمية المتخصصة في تنفيذ المشروعات القومية وإدارتها وتشغيلها، مرورا بإمكانيتها الفنية التي أهلتها لمتابعة تنفيذ تلك المشروعات العالمية حيث قامت شركة "إنكوم" بالشراكة مع شركة "أوكيانوس العالمية"، وهي شركة تقدم التكنولوجيا المستدامة ومقرها الولايات المتحدة، بتأسيس مشروع مشترك "أوكيانوس مصر" لتقديم تكنولوجيا "Made From Stone.
وأشارت وزيرة البيئة إلى أنه بموجب مذكرة التعاون سيتم تعزيز الإجراءات الفعالة والتدريجية على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي لتعزيز أهمية الحد من استخدام البلاستيك في المجتمع المصري من خلال الاستفادة من الخبرات العالمية للشركة حيث تعتزم شركتا "إنكوم" و و"أوكيانوس" بالعمل على زيادة الوعي بشأن الحد من ثاني أكسيد الكربون والتلوث البلاستيكي من خلال تقديم تكنولوجيا قادرة على تلبية وربما تتخطى استخدام البلاستيك ذات الاستخدام الفردي وخفض الانبعاثات، مشددة على أن المشروع في مصر يمثل فرصة للبلاد لقيادة الطريق في تبني حلول مستدامة حقيقية للتلوث البلاستيكي.
وقال عمرو شتا، الشريك التنفيذي لشركة "إنكوم العالمية": يعد مشروعنا المشترك الجديد "أوكيانوس مصر" بمثابة التوافق الأمثل في ملف إنجاز الشركتين "أوكيانوس الأمريكية" و"إنكوم المصرية".
وأضاف أن تقديم التقنية المبتكرة Made From Stone إلى منطقة الشرق الاوسط سيقلل بشكلٍ كبير من استخدام البلاستيك وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون، موضحا أن المشروع سيخلق العديد من فرص العمل الواعدة بالسوق المصرية، من خلال خطة استثمارية طموحة على مدار السنوات الثلاث المقبلة بقيمة 50 مليون دولار أمريكي.

وتابع شتا أن المشروع يقلل من واردات بعض المواد من البلاستيك، مما سيؤدي الي تعزيز تحول مصر نحو اقتصاد أخضر مستدام.

وأشار فلورينسيو كويتارا، الرئيس التنفيذي لشركة "أوكيانوس العالمية" إلى أن مشروع "أوكيانوس مصر" هو دليل على أن تقنية Made From Stone هو حل عملي قابل للتطوير وبتكلفة متوازنة، ومن خلال الدعم المتواصل الذى تقدمه الحكومة المصرية، سيكون هذا المشروع بمثابة منارة للتعاون المثمر والرائد في منطقة الشرق الاوسط، ومثال يمكن إعادة إنتاجه اليوم من قبل الحكومات والعلامات التجارية الرائدة في جميع أنحاء العالم.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك