«الطوق والأسورة» «شابكة» و«المجنون» ثلاثة عروض تبهر جمهور مهرجان المسرح العربى - بوابة الشروق
السبت 8 أكتوبر 2022 12:54 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

«الطوق والأسورة» «شابكة» و«المجنون» ثلاثة عروض تبهر جمهور مهرجان المسرح العربى


نشر في: الأربعاء 16 يناير 2019 - 11:34 م | آخر تحديث: الأربعاء 16 يناير 2019 - 11:34 م

بعيدا عن الجوائز وآراء لجنة التحكيم، التف الجمهور حول كثير من عروض الدورة 11 لمهرجان المسرح العربى، وتفاعل معها، وهو ما بدى واضحا من ردود الأفعال الإيجابية داخل قاعات العرض بالقاهرة.
لقى العرض المغربى «شابكة» اهتماما كبيرا من متابعى المهرجان، والذين اعتبروه عرض العلامة الكاملة؛ لجمعه بين الكوميديا والرسالة الجادة، فضلا عن تقديمه لمتعة بصرية بدأت من السينوغرافيا، وحسن توظيف أدواته مع حركة الممثلين المدروسة بدقة.
وزاد من جاذبية هذا العرض اعتماده على الموسيقى والغناء الحى على المسرح، واستعراض الممثلين لمهاراتهم فى العزف والغناء، والتى جاءت على نفس المستوى من الإتقان والإبهار فى معظم مشاهد العمل.
المسرحية تحكى عن «صالحة» المدرسة المناضلة، والمتمسكة بالقيم والمبادئ رغم حياة البؤس التى تعيشها بعد إحالتها للتقاعد، ويقاسمها الشقاء زوجها المسن، ويستعين الزوجان ببرامج الإذاعة لقتل الفراغ الموحش الذى يعيشانه، فيما يعيش ابنهما الوحيد «سلطان» بين موجات الحياة من المد والجزر، لكنه يتشبث بحلمه فى أن يعيش عصره ويتطلع لغده.
وتختل كل التوازنات فى هذه الأسرة عندما يعلن الراديو عن تشكيل الوزارة الجديدة، وتعيين تلميذ صالحة الفاشل «رابح ولد رابح» وزيرا فيها على ثلاث وزارات، ولكن أمام ثبات «صالحة» بمبادئها، يظل الجميع متمسكا بهذا الضمير الحى، ويلتف حولها فى مشهد احتفالى وأغنية شجية من التراث المغربى قال عنه مخرج العرض أمين ناسور بإنها من أبلغ ملاحم الغناء الشعبى فى بلاده.
«الطوق والأسورة»
ويأتى أيضا «الطوق والأسورة» كأحد العروض التى نالت اهتماما كبيرا من جانب جمهور المهرجان العربى للمسرح، والذين وضعوه على قائمة الترشيحات لجائزة القاسمى؛ كونه عملا قابلا للتجديد وإعادة الطرح على حد وصف مخرجه الفنان ناصر عبدالمنعم، فهو عرض مأخوذ عن رواية ليحيى الطاهر عبدالله التى حملت نفس الاسم، وأعد لها المعالجة الدرامية الدكتور سامح مهران، وهى الرواية التى لاقت رواجا كبيرا لدى الفنانين والمثقفين، وسعى الكثيرون لتقديمها فى مختلف المسارح المصرية، وتتناول فى طياتها معاناة الأسر الفقيرة التى تعيش على هامش العالم فى صعيد مصر، وتعانى من الحرمان بكل معانيه لتصبح ضحية للخرافات والخيالات الشعبية.
وتلخص الرؤية التى يقدمها المخرج ناصر عبدالمنعم فى عرضه، هذا العالم، ولكن بشكل لا يغيب عنه عنصر الجمال بأى من مفرداته، ومنها الديكور الذى يجمع بين أشكال واجهات البيوت الريفية، رسومها البسيطة مع واجهات المعابد الفرعونية الضخمة بجلالها، فى شىء من الربط بين الماضى والحاضر، وكذلك الأزياء والحركة المدروسة بعناية شديدة، وأيضا الأغانى التى قدمها المطرب الجنوبى كرم مراد.
«المجنون»
من العروض التى لاقت استحسان جمهور مهرجان المسرح العربى أيضا العرض الإماراتى «المجنون»، والمأخوذ عن عمل أدبى لجبران خليل جبران بنفس الاسم، وأعد له النص الكاتب العراقى قاسم محمد، ويخرجه محمد العامرى، وهو العرض الذى شارك فى العديد من المهرجانات، كان أخرها مهرجان قرطاج بتونس، وحقق ردود أفعال جيدة من جانب النقاد، كما نال استحسان الجمهور فى تونس، ونال أيضا إعجاب جمهور القاهرة الذى أثنى على النص القوى ورسائله الإيجابية، وطريقة التناول الحدثية التى تحرك العقل وتحفذ على التفكير.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك