حيث يُدلكك النمل.. رحلة في أحد كهوف سويسرا - بوابة الشروق
الإثنين 25 مايو 2020 9:55 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

حيث يُدلكك النمل.. رحلة في أحد كهوف سويسرا

د ب أ
نشر فى : الإثنين 18 مايو 2020 - 10:42 ص | آخر تحديث : الإثنين 18 مايو 2020 - 10:42 ص

يتجه بيوس شنايدر صعودا إلى المسار الحاد نحو تل تتجمع عليه نقاط سوداء. يضع يده نحوه ليزحف نمل الغابة على الفور على جميع أنحاء جلده. ويقول المرشد السياحي: "إنها مثل التدليك".

يقود شنايدر مجموعة من المتنزهين في سلسلة جبال شراتنفلو الواقعة على حافة متنزه أنتلاباخ بيوسفير المدرج على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونيسكو)، ويقع في وسط سويسرا، بين لوسيرن وبرن.

يشرح شنايدر بحماس ما يراه على طول الطريق، مثل شجيرات دافني، التي تشبه ثمارها المشمش، ولكنها يمكن أن تسبب نوبة قلبية عند تناولها، محذرا "لا تلمسها!".

ومن ناحية أخرى، من الجيد قطف التوت الأزرق الموجود هنا. وهو ينصح بعدم تناول الكثير من الكلاودبيري الذي يبدو مشابها. من المهم أن يكون لديك ذهن صافي عند المشي على هذه الأرض، ذات التشققات الضيقة، التي يصل عمقها إلى أمتار، والتي تمر عبر الصخور الخشنة.

ورغم وجود حوالي 300 كهف في هذه السلسلة الجبلية، إلا أن اثنين فقط مفتوحان أمام الجمهور. والآن تنحدر المجموعة إلى أحدهما. يرتدي كل مسافر خوذة مزودة بمصباح، ويحمل أيضا شعلة قوية. بدون دليل، يمكن أن يكون السير عبر الكهف الذي يبلغ طوله 140 مترا خطيرا للغاية.

يتوقف شنايدر عند تكون كلسي، قائلا "هذا هو شيطان شراتنفلو". يروي قصة كيفية اكتشاف الكهف في عام 1973 عندما أراد مزارع بناء خزان جديد من الطين، ليقوم بحفر حفرة ليكتشف أنها صارت فجأة عميقة بشكل مدهش.

وبعد الوصول إلى نهاية الكهف يتوقف شنايدر، ويقول "عند إشارتي، سنقوم بإطفاء الأنوار ونصمت لمدة دقيقة". ما يلي هو ظلام لن يمكن العثور عليه إلا في مثل هذا الكهف العميق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك