«الزراعة»: لم يصلنا ما يفيد بحظر السعودية استيراد «البصل المصرى» - بوابة الشروق
الأحد 26 مايو 2024 9:48 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

«الزراعة»: لم يصلنا ما يفيد بحظر السعودية استيراد «البصل المصرى»

السيد علاء:
نشر في: السبت 19 يناير 2019 - 8:04 م | آخر تحديث: السبت 19 يناير 2019 - 8:04 م

العطار: نصدِّر البصل لما يقرب من 25 دولة ولم نتلق شكوى واحدة على مدى سنوات طويلة
جدد قرار وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية، بفرض الحظر المؤقت على استيراد البصل من مصر، لوجود شحنات غير مطابقتها للمواصفات القياسية، أزمة حظر الصادرات الزراعية المصرية.
وكان الحجر الزراعى نجح فى حل جميع المشكلات الخاصة بالمنتجات الزراعية المصرية من الخضر والفاكهة، مع الدول العربية والغربية التى كانت قد فرضت حظرا مؤقتا على بعض المحاصيل، خلال العام الماضى.
وقال رئيس الحجر الزراعى أحمد العطار، إنه لم يصل إلى إدارة الحجر الزراعى حتى الآن أى خطابات رسمية تفيد بحظر محصول البصل المصرى، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق بين مصر والسعودية منذ حل آخر مشكلة بشأن حظر الصادرات الزراعية المصرية، بأن يتم الحظر فيما بعد بالإخطار الرسمى وليس عن طريق النشر فى الصحف.
وأضاف العطار، لـ«الشروق»، أنه تم إرسال خطاب إلى المسئولين فى المملكة العربية السعودية لطلب بيان ومعرفة الأسباب الحقيقية وراء ما تم تداوله عبر عدد من الصحف، وذلك حتى يتم معرفة الشركة المتسببة فى المشكلة، واتخاذ الإجراءات القانونية ضدها.
وأشار العطار، إلى أن مصر تصدَّر البصل لما يقرب من 25 دولة، ولم تتلق شكوى واحدة على مدى سنوات طويلة، وبخاصة بعدما تم تطبيق إجراءات صارمة على عمليات التصدير طبقا للمواصفات الحجرية والعالمية، مؤكدا أن نعومة ملمس قشرة البصل تجعله لا يتعرض لأية متبقيات من المبيدات.
وأوضح أن بيان الوكالة السعودية، التى نشرت نبأ حظر محصول البطاطس، بين أن سب الحظر وجود نسب كبيرة من متبقيات المبيدات، موضحا أنه أمر غير طبيعى حدوث مشكلات بسبب متبقيات المبيدات، حيث إن البصل من المحاصيل المقاومة للمبيدات، كما أنه لا يتم تصديره إلا بعد فترة تخزين كبيرة، تكفى للقضاء على أى مبيد ساكن.
وفى سياق آخر، كشف تقرير الإدارة المركزية للبساتين والحاصلات الزراعية، عن موافقة لجنة معهد بحوث البساتين على تصدير 127 ألفا و900 شتلة فاكهة لما يقرب من 11 صنفا، لدول «البحرين، والإمارات العربية، وسلطنة عمان، والسعودية»، على أن تطبق عليها جميع الاشتراطات الحجرية والصحة النباتية خلال أسبوع.
وأضاف التقرير الصادر أمس، أن من بين الموافقات تصدير 19 ألف شتلة إلى البحرين من أصناف مانجو كيت وسكرى، وبرتقال، وعنب، وتصدير 2000 شتلة إلى الإمارات من أصناف المانجو، والقشطة والبرتقال، وتصدير 22 ألف شتلة إلى سلطنة عمان من التوت والعنب نباتى، والمانجو، وأيضا 10 آلاف شتلة ليمون بذرة.
ولفت التقرير، إلى الموافقة على تصدير 32 ألف شتلة وعقلة إلى السعودية من أصناف المانجو، والمشمش، والتوت، والتين، والقشطة، والرمان، والجوافة البلدى، والعنب، بالإضافة إلى الموافقة على تصدير 42 ألفا و600 شتلة وعقلة إلى سلطنة عمان من أصناف عنب، وجوافة، وليمون، ورمان منفلوطى، ونبق مطعوم.
وأوضح التقرير، أن جميع شتلات الفاكهة المصدرة تنطبق عليها الاشتراطات والمواصفات، مشيرا إلى أن مصر من الدول الرائدة فى تصدير الشتلات، وفقا للمواصفات القياسية العالمية، مؤكدا أن جميع شتلات الفاكهة المصدرة تكون فى المشتل وتحت إشراف الوزارة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك