في آخر أيامها بالبيت الأبيض ميلانيا تودع الأمريكيين بفيديو.. كيف غادر أعوان ترامب؟ - بوابة الشروق
الأحد 7 مارس 2021 8:19 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

في آخر أيامها بالبيت الأبيض ميلانيا تودع الأمريكيين بفيديو.. كيف غادر أعوان ترامب؟

سارة النواوي
نشر في: الثلاثاء 19 يناير 2021 - 2:44 م | آخر تحديث: الثلاثاء 19 يناير 2021 - 2:44 م

ودعت السيدة الأولى ميلانيا ترامب، الشعب الأمريكي، في مقطع فيديو يوم الاثنين، بينما تستعد هي والرئيس دونالد ترامب لمغادرة البيت الأبيض يوم الأربعاء.

قالت ميلانيا: "قضيت أربع سنوات لا تنسى في البيت الأبيض، وها أنا أودعه الآن شاعرة بالامتنان لكل ما رأيته من عزم وإرادة لدى الكثير من الجنود الأمريكيين الذين يخدمون البلاد بأعينهم".

خلال السنوات الأربع الماضية، ركزت ميلانيا على مبادرة تسمى "كن أفضل"، والتي سعت إلى تشجيع الأطفال على أن يكونوا "الأفضل" في مساراتهم الفردية، مع تعليمهم أيضًا أهمية الصحة الاجتماعية والعاطفية والجسدية، حسبما ذكر موقع "ذا دنفر تشانل".

قالت ميلانيا، في مقطع الفيديو الخاص بها، إن مبادرتها ترتكز على ثلاث ركائز، الرفاهية والأمان على الإنترنت وإساءة استخدام المواد الأفيونية، وانتهزت الفرصة للترويج لبعض نجاحات البرنامج.

في تناقض صارخ مع أعمال الشغب التي وقعت مؤخرًا في مبنى الكابيتول الأمريكي نيابة عن جهود زوجها لإلغاء الانتخابات، تحدثت ميلانيا ضد العنف، قائلة: "كن شغوفًا في كل ما تفعله، لكن تذكر دائمًا أن العنف ليس الحل ولا يمكن تبريره أبدًا".

• بنس يملأ الفراغ

بينما لا يزال ترامب غير راغب في التنازل رسميًا لبايدن مباشرة، أو المشاركة في العرض التقليدي للانتقال السلمي للسلطة من خلال حضور حلف اليمين، اتصل بنس يوم الخميس بنائبة الرئيس المنتخب كامالا هاريس، و"هنأها وعرض عليها المساعدة قبل التنصيب"، وفقًا لما ذكرته "لوس أنجلوس تايمز".

بنس الذي كانت علاقته بترامب مقطوعة تقريبًا لأنه رفض تحريض الرئيس لتحدي الدستور وإلغاء نتيجة الانتخابات، حيث أكد بنس في وقت سابق من الأسبوع أنه يعتزم حضور تنصيب بايدن، وأوضح ترامب في إحدى تغريداته الأخيرة الأسبوع الماضي قبل حظر حسابه، أنه لن يذهب.

أمضى ترامب وقتًا يوم الخميس في إصدار تعليمات لمساعديه بالتخلص من التقارير التي تتحدث عن إحباطه من رودولف جولياني، أحد المحامين القلائل الذين ما زالوا على استعداد للدفاع عنه بعد ظهر ذلك اليوم، بينما التقط ترامب صورًا وداعية مع الموظفين، بينما قام آخرون بتحميل الصناديق في شاحنات وسيارات متحركة خارج الجناح الغربي مباشرة.

وزار بنس مقر وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية للحصول على إحاطة حول الاستعدادات الأمنية لحفل الافتتاح، بعد الاجتماع أخبر بنس المراسلين أن الحكومة "ستضمن أن لدينا تنصيبًا آمنًا، وأن بايدن وهاريس يؤديان اليمين، بطريقة تتفق مع تاريخنا وتقاليدنا".

في طريق عودته إلى المنزل، توقف بنس لاستقبال بعض من قوات الحرس الوطني البالغ عددها 20 ألف فرد المنتشرين خارج مبنى الكابيتول، شاكراً إياهم على خدمتهم لضمان سلامة الاحتفالات.

• كبار الصحفيين يودعون البيت الأبيض بهدوء

غادرت السكرتيرة الصحفية لدونالد ترامب مكتبها رسمياً، وقررت كايلي ماكناني عدم الاستمرار في العمل حتى نهاية الفترة، تاركة عاصمة البلاد قبل أيام فقط من أداء الرئيس المنتخب جو بايدن اليمين الدستورية.

وعلى الرغم من خروجها من واشنطن العاصمة، فإنها ستستمر في أداء دورها عن بُعد، حيث تعمل من مسقط رأسها في تامبا حتى 20 يناير عندما تنتهي ولاية ترامب.

انتقلت ماكناني -الذي كان آخر يوم لها في الجناح الغربي الجمعة- إلى تويتر في اليوم التالي لتأكيد مغادرتها بعد أن شوهدت وهي تحزم أمتعة مكتبها.

كما قدمت ستيفاني ريشام، مديرة الاتصالات السابقة في البيت الأبيض والسكرتيرة الصحفية ورئيسة موظفي السيدة الأولى ميلانيا ترامب، استقالتها بعد ظهر الأربعاء على الفور، في أعقاب الاحتجاجات العنيفة.

وصرح مسؤول بالبيت الأبيض لشبكة "سي إن إن"، بأن السكرتيرة الاجتماعية للبيت الأبيض آنا كريستينا "ريكي" نيسيتا، استقالت يوم الأربعاء على الفور.

كما كان آخر يوم لهوب هيكس في البيت الأبيض هو الثلاثاء، حسبما أفادت مصادر متعددة مطلعة على الأمر لشبكة "CNN"، وهو رحيل نهائي مخطط له قبل أحداث الشغب في 6 يناير في مبنى الكابيتول الأمريكي.

• جاريد كوشنر في أول رحلة من إسرائيل إلى المغرب قبل رحيله

سافر جاريد كوشنر، كبير مستشاري البيت الأبيض، على متن أول رحلة تجارية إسرائيلية مباشرة من إسرائيل إلى المغرب، التي قد تكون تتويجا لحملته التي استمرت أربع سنوات لمساعدة إسرائيل على تغيير ديناميكيات القوة في جميع أنحاء الشرق الأوسط، وفقا لما ذكرته "ذا وول استريت جورنال".

وحرص كوشنر، وهو أيضًا صهر الرئيس ترامب، على إبعاد نفسه إلى حد كبير عن المعارك الداخلية في البيت الأبيض.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك