وزيرة الصحة: مصر انتهجت سياسة وسطية أدت تسطيح منحنى إصابات كورونا - بوابة الشروق
الخميس 25 فبراير 2021 1:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد السماح بعدم حضور الطلاب في المدارس.. كولي أمر:

وزيرة الصحة: مصر انتهجت سياسة وسطية أدت تسطيح منحنى إصابات كورونا

هالة زايد، وزيرة الصحة - ارشيفية
هالة زايد، وزيرة الصحة - ارشيفية
أمل محمود
نشر في: الخميس 21 يناير 2021 - 11:32 م | آخر تحديث: الخميس 21 يناير 2021 - 11:32 م
قالت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، إن حالات الإصابة بفيروس كورونا تشهد انخفاضًا ملحوظًا خلال الـ3 أسابيع الأخيرة، موضحة أن إصابات كورونا انخفضت بنسبة 50% عن ديسمبرالماضي.

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «حديث القاهرة» الذي يقدمه الإعلامي إبراهيم عيسى عبر فضائية «القاهرة والناس»، مساء الخميس، أن الانخفاض في حالات أعداد إصابات كورونا انعكس على نسبة إشغالات غرف الرعاية المركز، مشيرة إلى انخفاض حالات العزل المنزلي.

وأكدت أن الوزارة دائمًا في حالة ترقب لدراسة فتح عدد إضافي من المستشفيات إلى جانب مستشفيات الصدر والحميات لاستيعاب الزيادة في الحالات، ذاكرة أن الدول المحيطة تشهد حاليًا ارتفاعًا ملحزظًا في الإصابات في الوقت الذي تنخفض فيه الإصابات في مصر.

وأوضحت أن مصر ودول قليلة كاليابان انتهجت سياسة وسطية بين إغلاق بعض الأنشطة وفتحها من جديد، إضافة إلى منع التجمعات من خلال إغلاق المدارس والجامعات واستكمال العام الدراسي إلكترونيًا، فضلًا عن تخفيض أعداد العمالة بالجهات الحكومية، وتطبيق الغرامة الفورية على عدم ارتداء الكمامات.

وأشارت إلى أن السياسة التي انتهجتها مصر ساعدت في عدم تصاعد منحنى الإصابات، معلقة عن ما يتردد أن الأعداد التي تعلنها الوزارة غير دقيقة: «الأرقام مش دقيقة في العالم كله، والوباء يعلن عن نفسه، محدش يقدر يخبي ويقول مفيش حالات».

وذكرت أن علم الوبائيات في النظم الصحية كافة أفاد بأن المعلن من حالات كورونا لايزيد عن 10% من الحالات في الواقع، لافتة إلى إعلان الولايات المتحدة بأنه يتم تشخيص حالة واحدة من بين 24 حالة إصابة في الواقع.

ولفت إلى انتهاج مصر لسياسة تسطيح المنحنى، والتي لمسها المواطنين من انخفاض الحالات، مضيفة أن النظم الصحية عليها استحداث نظم إدارة واقعية، لا تؤدي إلى كوارث صحية أو اقتصادية.

وأفادت أن العالم رصد ما يقرب من 46 مليون إصابة بكورونا منذ بدء الجائحة في ديسمبر 2019 وحتى الأول من نوفمبر الماضي، منوهة أن أعداد الإصابات المرصودة من نوفمبر الماضي وحتى الآن تبلغ 60 مليون إصابة، ما يعكس ارتفاع الحالات بصورة هائلة في وقت قصير.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك