أحداث السودان.. من هو عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي؟ - بوابة الشروق
الأربعاء 17 أبريل 2024 5:21 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

أحداث السودان.. من هو عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة الانتقالي؟

عبدالله قدري:
نشر في: الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 5:43 م | آخر تحديث: الإثنين 25 أكتوبر 2021 - 6:50 م
شهد السودان توترات كبيرة بعد إعلان رئيس مجلس السيادة الانتقالي، عبد الفتاح البرهان حالة الطوارئ بالبلاد، وتعليق العمل بمواد من الوثيقة الدستورية، وحل مجلس السيادة، ومجلس الوزراء وهو ما وصفه تجمع المهنيين السودانيين بـ"الانقلاب".

ويعد البرهان ونائبه محمد حمدان دقلو الشهير بـ "حميدتي" الأطراف الفاعلة الرئيسية في المشهد السوداني منذ الإطاحة بالرئيس عمر البشير حتى ذلك الوقت، بالإضافة إلى رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الذي أصبح رهن الإقامة الجبرية، حسبما أعلنت وزارة الإعلام السودانية.

حمدوك وحميدتي والبرهان.. أضلاع مثلث قاد السودان خلال العامين الماضيين، لكنه كان مثلثا مختلفا غير متساوي الأضلاع، شهد توترات وتجاذبات طيلة الفترة الماضية، أدت في نهاية المطاف إلى الإطاحة بالضلع الأول "حمدوك"، وسيطرة الآخرين على المشهد السوداني حتى الآن.

من هو عبد الفتاح البرهان؟
لم يكن اسم الفريق عبد الفتاح البرهان حاضرا في مقدمة المشهد السياسي السوداني أثناء ثورة 19 ديسمبر 2018 التي أطاحت بنظام الرئيس عمر البشير.

لكن شخصيته المعتدلة والمقبولة نسبيا من قبل الجميع، عجلت بتوليه منصب رئاسة المجلس العسكري الانتقالي خلفاً لوزير الدفاع الفريق عوض عوف الذي استقال من منصبه بعد يوم واحدٍ من توليه المجلس، حسب "بي بي سي".

في أبريل 2019، تولى البرهان منصبه، واستلم مهامه بهد أداء اليمين الدستورية، تشير وسائل إعلام سودانية أن البرهان رجل عسكري منضبط، خدم في سلاح المشاة بالجيش السوداني، حتى أصبح قائداً للقوات البرية.

ورُقي البرهان إلى رتبة فريق أول في فبراير 2019، بعد تعديلات في الجيش قام بها الرئيس السابق عمر البشير، أدت إلى تولي البرهان منصب المفتش العام للقوات المسلحة السودانية.

وتشير بي بي سي إلى أن البرهان كان من المصادر التي أبلغت البشير بعزله من رئاسة السودان.

تخرج البرهان من الكلية الحربية، وعمل على جبهات القتال في دارفور وجنوب السودان، وتلقى دورات تدريبية عسكرية في مصر والأردن، حتى عين في عام 2018 قائداً للقوات البرية، وتولى عدة مناصب عسكرية طيلة مسيرته المهنية حيثُ بدأ كجندي رفقة قوات حرس الحدود ثمّ صار قائدًا لهذا الحرس فيما بعد قبل أن يصيرَ نائبًا لرئيس أركان عمليات القوات البرية ثم رئيس أركان القوات في الجيش السوداني، قبل أن يشغلَ منصبَ المفتش العام للجيش لفترةٍ من الزمن

كما تشير تقارير إلى إشرافه على القوات السودانية في اليمن بالتنسيق مع محمد حمدان دقلو قائد قوات الدعم السريع.

وينحدر البرهان من ولاية نهر النيل شمال السودان، وينتمي إلى أسرة دينية على الطريقة الختمية الصوفية.

حل مجلس السيادة
صباح اليوم أعلن عبد الفتاح البرهان في مؤتمر صحفي، عن حل مجلس السيادة الانتقالي ومجلس الوزراء وإعلان حالة الطوارئ في البلاد، وإقالة حكام الولايات، مؤكداً على إسناد السلطة إلى حكومة مستقلة تحكم السودان حتى موعد الانتخابات التي ستجري في يوليو 2023.

وتحدث البرهان عن الحكومة المقالة قائلا: "الحكومة المتوازنة تحولت إلى صراع بين أطراف الانتقال"، موضحاً أن الصراع يهدد أمن وسلام السودان.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك