لميس الحديدي: تونس تكتب كلمة النهاية لحالة العبث الإخواني بالسلطة والشعب - بوابة الشروق
السبت 18 سبتمبر 2021 1:50 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

لميس الحديدي: تونس تكتب كلمة النهاية لحالة العبث الإخواني بالسلطة والشعب

هديل هلال
نشر في: الإثنين 26 يوليه 2021 - 9:41 م | آخر تحديث: الإثنين 26 يوليه 2021 - 9:41 م

قالت الإعلامية لميس الحديدي، إن ما يحدث في تونس الآن مماثل لسيناريو 30 يونيو في مصر والتهديدات الإخوانية، لافتة إلى أن تونس تشهد استخدام نفس الألفاظ السياسية ونفس ردود الأفعال الإخوانية.

وأضافت الحديدي، خلال تقديمها لبرنامج «كلمة أخيرة»، المذاع عبر فضائية «ON»، مساء الاثنين: «ما أشبه الليلة بالبارحة، وتونس تشهد تصحيحًا للمسار بعد 10 سنوات ذاق فيها الشعب والاقتصاد أقصى التجارب تحت حكم النهضة والإخوان».

وأشارت إلى أن المصريين والجيش صححوا المسار بثورة 30 يونيو لعام 2013 أي ما بعد عام من حكم الإخوان، منوهة إلى أن الجماعة حاولت خلال هذا العام أخونة كل دواليب عمل الدولة.

ولفتت إلى أن ما يحدث في تونس بمثابة «كتابة كلمة النهاية لحالة العبث الإخواني بالسلطة والشعب ومقدرات الدولة»، قائلة إن تونس عاشت سنوات من التدهور الاقتصادي والمعيشي.

وذكرت أن تونس تعرضت لأزمة طاحنة فاقمتها جائحة كورونا، إضافة إلى انكماش متوالي للاقتصاد، مضيفة: «البلاد وصلت لحافة الانهيار والقرارات التي اتخذها الرئيس قيس سعيّد خطوة إنقاذ جريئة لم يتوقعها أحد».

وقرر الرئيس التونسي قيس سعيد، مساء أمس الأحد، إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه، وتجميد كل اختصاصات مجلس النواب، وتوليه أعمال السلطة التنفيذية، في ظل احتجاجات تسود الشارع التونسي اعتراضًا على سياسات حركة النهضة الإخوانية برئاسة راشد الغنوشي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك