عماد الدين حسين: تحرير سعر الصرف نقطة الانطلاق لعلاج الأمراض المزمنة بالاقتصاد - بوابة الشروق
الثلاثاء 9 مارس 2021 12:15 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

عماد الدين حسين: تحرير سعر الصرف نقطة الانطلاق لعلاج الأمراض المزمنة بالاقتصاد

عماد الدين حسين
عماد الدين حسين
هديل هلال
نشر في: الأربعاء 27 يناير 2021 - 1:53 ص | آخر تحديث: الأربعاء 27 يناير 2021 - 1:53 ص

قال الكاتب الصحفي عماد الدين حسين، رئيس تحرير جريدة الشروق وعضو مجلس الشيوخ، إنه كان متخوفًا من قرار تحرير سعر الصرف يوم 3 نوفمبر 2016.

وأضاف حسين، خلال لقاء لبرنامج «الحياة اليوم»، الذي يقدمه الإعلامي محمد شردي عبر فضائية «الحياة»، مساء الثلاثاء، أن اتخاذ القرار يُحسَب لطارق عامر، محافظ البنك المركزي، ومجلس الوزارء، والرئيس عبدالفتاح السيسي، مؤكدًا أنه «قرار غير شعبوي بالمرة».

ولفت حسين النظر إلى أن قرار تحرير الصرف كان صحيحًا؛ بالرغم من صعوبته وتأثيره على رفع اسعار العديد من السلع، مضيفًا أنه قرار شجاع ومن أهم القرارات التي اتخذها محافظ البنك المركزي في طارق عامر ومان لها تأثير حاسم في اصلاح حال الاقتصاد المصري.
واستشهد رئيس تحرير جريدة الشروق بالأوضاع في دولة السودان الشقيقة التي قامت بثورة عظيمة وهائلة لكنها تعيش الآن وضعا اقتصاديا في غاية الصعوبة.

ووصف حسبن قرار تحرير سعر الصرف بأنه نقطة الانطلاق لعلاج الأمراض المزمنة في الاقتصاد المصري، متابعًا: «المصريون دفعوا ثمنًا فادحًا كما قال الرئيس، لكنه كان البديل الوحيد».

وأشار عضو مجلس الشيوخ إلى أن الأوضاع مرت بأقل قدر من الخسائر رغم الآثار الضارة للقرارات المماثلة في دول اخري ، موضحًا أن قرارات التعويم وتحرير الصرف ورفع سعر الوقود غير شعبوية لكنها كانت ضرورية.

وتطرق حسين إلى الحديث عن ثورة 25 يناير، قائلًا: «كانت ثورة نبيلة عظيمة قام بها شباب محترمون خرجوا للمطالبة بعيش وحرية وعدالة اجتماعية وكرامة إنسانية، لكنهم فوجئوا ان ثورتهم سرقتها جماعة الإخوان».

وذكر حسين، أن الجدل القائم حول يوم 25 يناير؛ يرجع إلى تأثير مواقع التواصل الاجتماعي، مستطردًا أن تلك المواقع تمنح المواطن حرية التصفح والمطالعة بل والبث الحي من غرفة نومه،فضلًا عن أن الجدل يظل طبيعة الإنسان.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك