مسلسل بطن الحوت.. شعبة الإخراج تعبر عن استيائها من قرارات المهن التمثيلية - بوابة الشروق
الجمعة 1 مارس 2024 6:03 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

مسلسل بطن الحوت.. شعبة الإخراج تعبر عن استيائها من قرارات المهن التمثيلية


نشر في: الإثنين 27 نوفمبر 2023 - 12:52 ص | آخر تحديث: الإثنين 27 نوفمبر 2023 - 12:53 ص

أعربت شعبة الإخراج بنقابة المهن السينمائية في بيان لها عن استيائها من قرارت نقابة المهن التمثيلية، والتي صدرت يوم الجمعة الماضية بعد أزمة مسلسل "بطن الحوت"، وتمثلت في تغريم شركة الإنتاج مليون جنيه ومنع التعامل مع مخرج المسلسل أحمد فوزي صالح.

وجاء في بيان الشعبة: "تعرب شعبة الإخراج بنقابة المهن السينمائية عن استيائها الشديد من القرارات المتعجلة التي خرجت باسم نقابة المهن التمثيلية بخصوص التعامل مع الأزمة المفتعلة لمسلسل بطن الحوت والتي جاءت دون أي سند قانوني أو لائحي لتنظيم مثل هذه الأمور واتسمت بالمبالغة والانفعالية الشديدة لذلك تعلن شعبة الإخراج والموقعين على هذا البيان تضامنهم الكامل مع الزميل أحمد فوزي صالح مخرج المسلسل".

وأكد البيان على: "الحق الأصيل للمخرج في اختيار فريق عمله أمام وخلف الكاميرا وعلى شركات الإنتاج استيفاء التصاريح اللازمة لفريق العمل قبل بداية التنفيذ وفق آلية قانونية واضحة وشفافة".

كما أكدت على: "الدور الأصيل للنقابات المهنية هو حماية حقوق أعضائها بما لا يتغول على حقوق الآخرين وينظم ذلك قانون النقابات المهنية واللائحة الداخلية لكل نقابة لذلك وجب على الجميع قبل إصدار قرارات تتضمن عقوبات تصل الي حد الشطب من النقابة أن يتم توضيح السند القانوني واللائحي لتلك القرارات".

وأكد البيان أيضا على إنه: "لا يجوز ولا يليق تحديد اسم زميل بعينه بعدم التعامل معه لما في ذلك من شخصنة لا تليق بالكيانات المؤسسية التي لا تضع أشخاص بعينهم في قوائم سوداء معلنة أو سرية إنما تسير وفق مبادئ واضحة وعامة".

وأضاف البيان: "نؤكد على احترامنا لجميع الزملاء العاملين بالمهنة من أعضاء النقابات الفنية الثلاثة و احترام اتحاد النقابات الفنية ورئيسه و نطالبه بدور أكثر فاعلية في مثل هذه الأزمات التي قد تنشأ بين أعضاء النقابات الفنية".

وأوضحت الشعبة: "نهيب بالسادة النقباء وأعضاء مجالس النقابات بتفعيل دور المستشار القانوني لكل نقابة في أي قرارات معلنة تخص تنظيم العمل قبل إعلانها حتي لا تخرج بهذا الشكل المثير للجدل و التي تعقد الأمور و لا تسعي للحل.


أخيرا لم يصل الفن المصري إلى ما وصل إليه لو لم يتوفر مناخ من حرية الإبداع وكلما تقلصت هذه المساحة كلما فقد الفن هويته ومن المؤسف أن نساهم نحن بأنفسنا في الجور على حرية الإبداع بقرارات عشوائية".

واختتم البيان بتوقيع عدد من المخرجين وهم يسري نصرالله، وبيتر ميمي، وهاني خليفة، وعمرو سلامة، ومحمد دياب، وخالد مرعي، وأحمد فوزي صالح، ومريم أبو عوف، وكريم الشناوي، وأمير رمسيس، وعثمان أبو لبن، ومنال الصيفى، وهالة خليل، ومحمد العدل، وكريم العدل، وخالد الحلفاوي، وشادي الفخراني، ووليد الحلفاوي، واحمد عبدالله، وكريم مدحت، وأكرم فريد، واسد فولادكار، وشريف البنداري، وشرين عادل، وايتن أمين، وشريف نجيب، ونادين خان، وهشام فتحى، ومي ممدوح، ومروان عبد المنعم، وتامر حمزة، وهالة جلال، وسارة نوح، ومحمد عصام، وعمرو موسى، وطارق الكاشف، وسميح النقاش، وعايدة الكاشف، ومحمد على، وهشام على عبد الخالق، وكريم الميهي، وعبد الوهاب شوقي، وعلاء احمد، وناصر زيدان، وأحمد صلاح سوني، وجاد شاهين، وعلاء وجدي، وحسني صالح، وأحمد رشوان، ونيفين شلبي، والبرنس عبدالعال، وتامر سامي، وإبراهيم فخر، وطارق يخلف، وشكري الحكيم، وعطية أمين، وأيمن مكرم، ومصطفى أبو سيف، وباسم على، وحسن البلاسي



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك