«مستقبل وطن» يعلن إنشاء أمانة جديدة للسياحة والآثار لدعم القطاع - بوابة الشروق
الإثنين 17 فبراير 2020 3:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل يستطيع الأهلي والزمالك الصعود لنصف نهائي أفريقيا؟


«مستقبل وطن» يعلن إنشاء أمانة جديدة للسياحة والآثار لدعم القطاع

طاهر القطان
نشر فى : الثلاثاء 28 يناير 2020 - 10:36 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 28 يناير 2020 - 10:36 ص

عين حزب مستقبل وطن محمد يوسف، عضو غرفة شركات السياحة بالدلتا، ورئيس مجلس إدارة مجموعة شركات سياحية، أمينا عاما لأمانة القاهرة، بعد إنشائه أمانة جديدة للسياحة والآثار، فيما تشكلت هيئة المكتب بضم عدد من رجال الأعمال والخبراء والصحفيين والشباب، بجانب الأمناء المساعدين.

وقال عضو غرفة شركات السياحة في تصريحات صحفية إن الحزب برئاسة المهندس أشرف رشاد، أخذ على عاتقه دعم متخذ القرار في الدولة بكافة المجالات، وأهمها بالطبع ملف السياحة والآثار الذي يعد مصدر دخل لملايين المصريين الذين يعملون بشكل مباشر وغير مباشر بالقطاع، والمرتبط بنحو 70 صناعة أخرى، وتساهم بنحو 20% من الدخل القومي لمصر، ما يتطلب بذل الجهد والدعم للنهوض بالقطاع مرة أخرى واستعادة مصر لريادتها وسط المقاصد المنافسة، وتحقيق انتعاشة اقتصادية يشعر بها المواطن المصري وخزينة الدولة على حد سواء.

وأضاف أمين عام اللجنة، أن أمانة السياحة والآثار سوف تعمل على استغلال الجهد المبذول خلال السنوات الماضية لتكمل عليه وليس لتغييره، علاوة على استغلال الأحداث السياحية الكبيرة التي ستشهدها مصر العام الجاري، وأهمها افتتاح المتحف المصري الكبير في يونيو المقبل، وذلك بدراسة أساليب الترويج الأمثل خارجيا وتنشيط حركة السياحة الثقافية، وإزالة كافة المعوقات أمام الحركة الوافدة من شتى أنحاء العالم للاستمتاع بالآثار والشواطئ المصرية.

وتابع بأن العام الجاري سيشهد أيضا افتتاح متحف شرم الشيخ الذي يتسع لعرض 20 ألف قطعة أثرية، متنوعة من الآثار الفرعونية والإسلامية والقبطية، هذا إلى جانب مشروعات تطوير منطقة الأهرامات، وافتتاح المناطق الأثرية القبطية لاستقبال رحلات العائلة المقدسة.

وشدد على استمرار دعم الدولة للقطاع السياحي، حيث قررت بالتعاون مع البنك المركزي المصري مد مبادرة البنك لدعم الاستثمارات السياحية المتعثرة، وتأهيل البنية التحتية وتدريب العاملين بالقطاع، لمدة عام إضافي، مع تسهيل الحصول على المساعدات والقروض اللازمة لإحداث طفرة في القطاع السياحي، ومضاهاة المقصد المصري لكبريات المقاصد السياحية حول العالم.

وفي ملف السياحة الدينية، فقد واكبت الحكومة المصرية التطور التكنولوجي والرقمي العالمي، وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، وأطلقت "بوابة العمرة الإلكترونية" التي تحد من التلاعب ببرامج السياحة الدينية وتعيد الانضباط للمنظومة، وتنقل القطاع نقلة حضارية تكنولوجية جديدة.

وأشار إلى أنه سوف يعلن قريبا عن أسماء المرشحين لهيئة مكتب أمانة السياحة والآثار بالقاهرة فور اعتماد القرار.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك