مصطفى الفقي: العلاقات العربية المصرية أيام مبارك كانت ودية جدا - بوابة الشروق
الخميس 1 ديسمبر 2022 11:24 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار المجلس الأعلى للإعلام بشأن فحص تجاوزات قناة الزمالك بعد حلقات رئيس النادي؟

مصطفى الفقي: العلاقات العربية المصرية أيام مبارك كانت ودية جدا

هديل هلال
نشر في: الأربعاء 28 سبتمبر 2022 - 12:58 ص | آخر تحديث: الأربعاء 28 سبتمبر 2022 - 12:58 ص

قال الدكتور مصطفى الفقي، المفكر السياسي، إن العلاقات العربية المصرية خلال فترة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، كانت «ودية جدًا»، مشيرًا إلى أن العلاقات المصرية السورية كانت قريبة بشكل خاص.

وأضاف خلال لقاء لبرنامج «يحدث في مصر»، الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الثلاثاء، أنه في إحدى المرات أخبر «مبارك» بأن الرئيس السوري حافظ الأسد، أشاد به في لقاء تليفزيوني، عندما قال إن مبارك طيار ليلي ونهاري، وهو طيار نهاري فقط، وأن الرئيس الراحل أصغر سنًا لكن أكبر درجة.

وِلفت إلى أن مبارك طلب حينها رقم هاتف الرئاسة السورية، متابعًا: «رد شخص وسأل من المتصل، أخبرته أننا رئاسة الجمهورية المصرية، هل متاح الرئيس يتحدث مع نظيره السوري، فقال لي أعطونا أرقامكم وسنبحث الأمر».

وأشار إلى أن الهاتف رن بعد 5 دقائق من المكالمة الأولى، وجرت محادثة بين «مبارك» و«الأسد»، كأنهم كانوا سويًا بالأمس، مضيفًا: «اتكلموا كأنهم مع بعض إمبارح، حافظ الأسد سأله المترو لسة بيقف عند الإسعاف ولا بيوصل عند التحرير، وتطرقوا بالحديث إلى صديق لهم اسمه عبدالعزيز بدر ولقبه (الوحش)».

وأكد المفكر السياسي على أهمية الجانب الشخصي في العلاقات بين الدول، راويًا أنه بعد عودة الزيارات الرسمية بين مصر وسوريا، زار وفد يضم الكاتب أنيس منصور، والكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد «الأسد».

وتابع: «أنيس منصور ومكرم محمد أحمد شكلهم كان متداخلًا بالنسبة للرئيس السوري، حافظ الأسد وقتها مسك أنيس منصور بهدله على حاجة كان كاتبها مكرم، وأنيس قعد يقول له مش أنا اللي كتبت».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك