أحدهما وصف الآخر بالكلب.. أول مناظرة رئاسية بين ترامب وبايدن تكشف الغضب - بوابة الشروق
السبت 31 أكتوبر 2020 8:58 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

أحدهما وصف الآخر بالكلب.. أول مناظرة رئاسية بين ترامب وبايدن تكشف الغضب

واشنطن - د ب أ:
نشر في: الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 9:29 ص | آخر تحديث: الأربعاء 30 سبتمبر 2020 - 9:29 ص

تحولت مناظرة فوضوية ومفعمة بالإهانات، استمرت 95 دقيقة بين الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب ومنافسه الديمقراطي، جو بايدن، إلى هجمات شخصية مريرة.

وأدار الصحفي، كريس والاس المناظرة الأولى من 3 مناظرات بينهما أمس الثلاثاء، والذي حاول التركيز فيها على قضايا مثل الرعاية الصحية وفيروس كورونا وتعيينات المحكمة العليا وتغير المناخ.

واشتبك الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لفظيا مع منافسه جو بايدن بشأن الرعاية الصحية في الولايات المتحدة في نقاش محتدم بينهما بأول مناظرة مباشرة بين مرشحي انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في 3 نوفمبر القادم.

واتهم ترامب بايدن بأنه يساري متطرف في خطته بشأن الرعاية الصحية، بينما قال الرئيس الأمريكي إنه يسعى لخفض أسعار الأدوية وإلغاء الحكومة لتفويضات للأمريكيين بشراء الرعاية الصحية.

وانتقد ترامب بايدن واتهمه بأنه يدفع بالسياسات اليسارية للسيناتور بيرني ساندرز.

من جانبه قال بايدن إن "كل شيء يقوله (ترامب) حتى الآن كذب ببساطة.. إنه ليس لديه خطة". وأضاف: "هذا الرجل لا يعرف ما يتحدث عنه".

وقال الرئيس الأمريكي إن بايدن لا يتذكر الجامعة التي التحق بها ويشن اعتداءات لفظية شخصية.

وكان بايدن قال إن مئات الآلاف من الأشخاص توفوا في عهد ترامب بسبب فيروس كورونا، قائلاً إن الرئيس يجب أن يكون "ذكياً" للتغلب على المشكلة.

وقال ترامب: "لا تستخدم كلمة ذكي على الإطلاق معي.. فليس هناك شيء ذكي فيك يا جو".

ومن جانبه، اتهم بايدن ترامب بكونه "جرو" الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين. وأضاف: "هذا رئيس يستخدم كل شيء من أجل إثارة الكراهية العرقية والانقسام العرقي. إنه يسكب فحسب البنزين على النار".

وامتنع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن إدانة الجماعات المتعصبة للعرق الأبيض، بشكل مباشر، واختار بدلا من ذلك الالتفاف على سؤال وجه إليه أثناء مناظرته الرئاسية الأولى مع منافسه جو بايدن وانتقد الجماعات اليسارية.

وقال ترامب: "ليست هذه مشكلة اليمين، بل مشكلة اليسار.. أود أن أقول إن كل ما أراه تقريبًا من اليسار وليس من اليمين".

وأضاف ترامب أنه "مستعد" لإدانة الجماعات المتعصبة للعرق الأبيض، لكنه وجه بعد ذلك انتقادات لاذعة ضد الجماعات اليسارية عندما طُلب منه إصدار إدانة مباشرة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك