الثقافة - محمد زهران - بوابة الشروق
الإثنين 6 ديسمبر 2021 10:22 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


الثقافة

نشر فى : الأحد 1 يناير 2017 - 10:30 ص | آخر تحديث : الأحد 1 يناير 2017 - 10:30 ص

تحدثنا في موضوع هذا المقال في ثنايا مقالات سابقة ولكن لأهميته آثرت أن أفرد له مقال مستقل ولا تظن عزيزى القارئ أننى سأتحدث عن مفهوم الثقافة أو أهمية الثقافة أو مسؤولية المثقف لأن هذا الموضوع قتل بحث وتحدث عن الكثيرون، وإنما اليوم أود أن أتحدث عن أهمية الثقافة بالنسبة للعالم أو الباحث، من قراءاتى لسير السابقين أستطيع أن أقول لك أنه لا يوجد عالم حقيقى أثر في البشرية بعمق حتى بعد رحيله إلا وكان مثقفاً رفيع المستوى لأن التخصص الدقيق جداً دون نظرة عامة يجعل الشخص ضيق الأفق ويجعله لا يستطيع أن يجد حلولاً علمية خارج الصندوق لأنه يكون مسجوناً داخل الصندوق!

العمل ضمن فريق هو الأساس في القرن الحادى والعشرين والسبب في ذلك أن الفريق مكون من أشخاص مختلفين من حيث طريقة التفكير والنظر لحل المسائل ولذلك الحل الذى يصلون إليه يكون أفضل من شخص يعمل وحده خاصة إذا كانت المشكلة تحتاج تخصصات عدة، اليوم نتحدث عن الشخص الواحد: كيف يفكر؟ كيف يصل لحلول مبتكرة تجعله عضواً فعالاً في هذا الفريق؟ الحل يكمن في كلمة الثقافة ولكن لا تظن أننى أتكلم عن الثقافة العلمية فقط ولكنى أتكلم عن الثقافة العامة: الفنية والأدبية والعلمية.

ما أهمية العلم؟ أهميته هو إكتشاف قوانين الكون من حولنا ثم استخدام هذه القوانين لرفاهية البشر عن طريق إيجاد علاج للأمراض ووسائل نقل وسكن وتبادل معلومات وحل النزاعات بين الناس ... إذا نظرت إلى هذا التعريف المخل للعلم ستجد أنه يحتوى على علوم الفيزياء والكيمياء والأحياء والطب والتكنولوجيا بجميع أنواعها (الكهربائية والميكانيكية والهندسية إلخ) وكل ذلك تحت مظلة الرياضيات طبعاً ... وإذا دققت أكثر وخاصة في عبارتى "رفاهية البشر" و "حل النزاعات" ستجدنا نتكلم عن الفلسفة (مثلاً الأخلاق العليا: الحق والخير والجمال) بالإضافة إلى علم النفس وعلم الاجتماع وعلم المنطق ... ماذا لو دققنا أكثر في العبارة؟ ستجد أنك تحتاج أن تفهم دوافع البشروأحاسيسهم وأن تتفهم ما يحبه البعض ويكرهه ومتى يعمل الشخص شيئاً يكرهه وما الذى يهذب النفس ويجعلها تتذوق الجمال؟ هنا يأتي دور الأدب والفن الذان يجعلاك تنظر إلى الأشياء من وجهة نظر مختلفة عن العلم ... عندما ترى زهرة مثلاً أن قد ترى كيفية زراعتها والبيئة الملائمة لها وهذا علم النبات وقد ترى أنها تتكون من جزيئات والتي بدورها تتكون من ذرات والتي تتكون من مكونات تحت الذرية وهذا علم الفيزياء وقد ترى أنك يمكن أن تستخلص منها مادة فعالة تستخدم كعلاج وهذا علم الكيمياء ولكل جماله، ولكنك قد تراها شيئاً جميلاً يدخل السرور على النفس التي تعانى صعوبات الحياة ويمدها هذا السرور بالطاقة النفسية الدافعة على العمل وقدر ترى الزهرة دليلاً على الحب الذى يربط بين الناس ... جميع العلوم والفنون والآداب متصلة والتعمق في إحداها مع إهمال الآخرين يفقدك الكثير لأننا قد نكتشف أشياء مذهلة في إتصال الأشياء ببعضها البعض، الكثير من الإكتشافات العلمية جاءت من إتصال علمين مختلفين ببعضها أو من استخدام حل في فرع من العلوم في فرع آخر.

من أفضل الأمثلة على ما قلنا هو حياة العالم الأمريكي الكبير هربرت سايمون (Herbert Simon) الذى حصل على جائزة نوبل في الاقتصاد وجائزة تيورنج في الذكاء الصناعى والدكتوراه الفخرية في القانون!!

وكان أستاذاً في ستة أقسام! ولكنك إذا قرأت سيرته الذاتية (Models of My Life) أو "نماذج من حياتى" والتي شرح فيها بنفسه كيفية إتصال العلوم ببعضها فستعرف أهمية الثقافة.

هناك كتاب طريف ومفيد يشرح كيفية استخدام معلومات في فرع من المعارف في فرع آخر وهذا الكتاب من تأليف بطل العالم السابق في الشطرنج جارى كاسباروف (Gary Kasparov) و هو بعنوان (How Life Imitates Chess: Making the Right Moves, from the Board to the Boardroom) أو "كيف تحاكى الحياة الشطرنج: كيفية إتخاذ القرارات من الرقعة إلى قاعة الإجتماعات" حيث يشرح في هذا الكتاب كيفية استخدام أساليب التفكير الاستراتيجي والمناورات التكتيكية في الشطرنج في الحياة ... إذا فحتى اللعب يحتوى على استفادة ولكن عليك أن تبحث عنها.

إذا من أهم المهارات قاتبة هو كيفية إيجاد الصلة بين المعارف البشرية وكيفية استخدام هذه الصلات في الاستفادة من كل ما تراه وتسمعه وتقرأه وتمارسه ... وهذا ليس سهلاً ولكن يمكنك أن تبدأ بتدريب سهل: إبدأ بتخصصك ثم إكتب التخصصات التي تتصل إتصالاً وثيقاً بتخصصك ثم ما يتصل بهذه التخصصات وهكذا، الخطوة التالية هي أن تسأل نفسك: كيف يساهم تخصصك في رفاهية البشري؟ هذا قد يحتاج الكثير من التفكير والمناقشات ولكنك ستتكتشف العوامل التي تؤثر وتتأثر بتخصصك فالمشكلة التي يحاول تخصصك حلها هي جزء من مشكلة أكبر وهى بدورها جزء من مشكلة أكبر وكلما إتسعت المشكلة كلما إتجهنا من العلوم إلى الفلسفة ثم إلى الأدب ... هذا قد يبدوا مستحيلاً ولكن حاول وستستمتع بالتجربة ...

يا من تتخصص في فيزياء الكم ما علاقته برواية لنجيب محفوظ؟

محمد زهران عضو هيئة التدريس بجامعة نيويورك فى تخصص هندسة وعلوم الحاسبات، حاصل على الدكتوراه فى نفس التخصص من جامعة ميريلاند الأمريكية، له العديد من الأبحاث العلمية المنشورة فى الدوريات والمؤتمرات الدولية، بالإضافة إلى الأبحاث والتدريس.. له اهتمامات عديدة بتاريخ وفلسفة العلوم ويرى أنها من دعائم البحث العلمى، يستمتع جداً بوجوده وسط طلابه فى قاعات المحاضرات ومعامل الأبحاث والمؤتمرات، أمله أن يرى الثقافة والمعرفة من أساسيات الحياة فى مصر.
التعليقات