الحادثة.... والإهمال - الأب رفيق جريش - بوابة الشروق
الأربعاء 23 أكتوبر 2019 1:25 م القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

ما رأيك في منع القانون المصري إعدام القاتل الأصغر من 18 عاما؟


الحادثة.... والإهمال

نشر فى : الأحد 3 مارس 2019 - 12:05 ص | آخر تحديث : الأحد 3 مارس 2019 - 12:05 ص

لا يستطيع قلمى أن يسطر موضوعا آخر غير موضوع حدث جرار القطارات فى محطة مصر الاربعاء الماضى رغم أن حوادث القطارات كثيرة كدنا أن نعتاد عليها ولكن هذه الحادثة هى قمة الحوادث لأنها حادثة فاقت خيال الأفلام الأكشن لدرجة أن كثيرا من الشعب المصرى رغم بيان السيد النائب العام والتحقيقات الأولية لا يصدقون أنها حادثة بل يميلون بأنها بفعل عمل إرهابى فلا يمكن أن يصدق عاقل أنه بفعل إهمال جسيم ولا مبالاة بأن ينزل سائق جرار ليتشاجر مع زميله الذى دخل بعكس الاتجاه وما زال المحرك يعمل والفرامل متروكة مما أدى إلى انزلاق الجرار بأقصىى سرعة وتحدث الحادثة التى لم يتخيل أحد أن تحدث، والصور البشعة التى رأيناها تتحدث عن بشاعة الحادثة.
وإذا كنا دائما ما نتفاخر بأن مصر كانت ثانى دولة فى العالم تعرف السكك الحديدية بعد بريطانيا «العظمى» حيث تم افتتاح أول خط سكك حديدية فى مصر عام 1854 غير أنها من حيث الكفاءة تحتل المرتبة الـ78 على مستوى العالم فى حين عرفت دولة عظيمة مثل اليابان، السكك الحديدية بعد مصر بسنوات غير أنها نجحت فى الوصول بمستوى التطور فى السكك الحديدية لديها إلى مستويات راقية. لكن السؤال الملح الآن هو لماذا تتكرر حوادث القطارات فى مصر بصورة متسارعة ومرعبة؟ بماذا تنفع المليارات التى تصرفها الدولة فى الطرق والمدن الجديدة والسكك الحديدية والبنية التحتية إذا كان العامل البشرى مهملا ومتكاسلا وعديم الضمى؟! كيف ستتقدم مصر؟ وكيف ستنتقل إلى مصاف الدول الكبرى؟
دول كثيرة كانت متخلفة عنا، على سبيل المثال الصين واليابان ولكن العامل البشرى هو الذى أنهض تلك البلاد من ثباتها فاستثمرت فى الإنسان وأيقظت فيه الضمير حتى وصل إلى تقديس العمل والدقة المتناهية فى كل ما يفعله ومنهجية مرتبة فى التفكير، لذا أدعو المتخصصين فى علم الاجتماع والسلوك وغيرها من التخصصات وضع منهج يتبعه المصريون لتغيير الآفات التى دخلت على الشخصية المصرية فى مقدمتها الإهمال الجسيم فالاستثمار فى البشر يسير جنبا إلى جنب مع الاستثمار فى الحجر.

الأب رفيق جريش الأب رفيق جريش
التعليقات