الأمم المتحدة: مصر حققت تقدما في التنمية المستدامة وتتغير للأفضل لتحقيق الرفاهية لشعبها - بوابة الشروق
الجمعة 3 يوليه 2020 1:17 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

الأمم المتحدة: مصر حققت تقدما في التنمية المستدامة وتتغير للأفضل لتحقيق الرفاهية لشعبها

أ ش أ
نشر في: الثلاثاء 4 فبراير 2020 - 4:20 م | آخر تحديث: الثلاثاء 4 فبراير 2020 - 4:20 م

قال ريتشارد ديكتس المنسق المقيم للأمم المتحدة في مصر "إن مصر من أولى الدول المتبنية للتنمية المستدامة، حيث حققت تقدما على صعيد التنمية، مشيدا بنجاح الحكومة المصرية في هذا الشأن، وأنها تتغير للأفضل نحو تحقيق الرفاهية وتوفيرها لشعبها، وهذا هو النجاح الذى نحتاجه في عام 2020".

جاء ذلك خلال افتتاح الاجتماع السنوي لمديري مكاتب منظمة العمل الدولية في الدول الإفريقية، اليوم الثلاثاء، والذي تستضيفه القاهرة ولمدة 3 أيام، بحضور وزير القوي العاملة محمد سعفان، وسينتيا صموئيل أولونجوان مساعد المدير العام لمنظمة العمل الدولية والمدير الإقليمي لدول إفريقيا، وإرِيك أوشلان مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة.

وأضاف ريتشارد: "مرت خمس سنوات منذ تم طرح أهداف التنمية المستدامة في مصر، وتم تغيير أهداف الحوار والحسابات الخاصة بتحقيق الأهداف، لتحقق هذه الأهداف بحلول 2030 ".. مؤكدا أن هناك تعاونا وشراكة من قبل منظمة العمل الدولية لدعم الدول الأعضاء من خلال إسهام المنظمة بملايين الدولارات.

وشدد على أن مصر تعد إحدى الدول التي قامت بتوفير الجزء الخاص بها كدولة شريكة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، معربا عن سعادته بنجاح مصر في اجتياز أي أزمات اقتصادية ووصولها لمرحلة متقدمة.. مضيفا أنه وفقا للحسابات فعندما تقوم مصر بزيادة الضرائب مع ضمان تأدية الجميع لها ستوفر 11 مليون دولار في السنة، مما سيساعدها في تحقيق أهداف الاستثمار والأهداف المطروحة للتنمية".

ومن جانبها، وجهت مساعدة المدير العام والمدير الإقليمي لدول إفريقيا لمنظمة العمل الدولية الشكر لفريق العمل في مصر، مشيدة بما تم من مجهودات من مكتب منظمة العمل الدولية في القاهرة لمحاولة إيجاد حوار مثمر استراتيجي خلال عام 2019.

وأوضحت أنه تم توفير الموارد اللازمة والدعم الفني لتحسين القارة الأفريقية، وأن هناك دولا في أفريقيا أسهمت بالكثير في دعم الموارد المالية وتوفيرها لتحقيق هذا العمل، لافتة إلى أنه في نهاية 2019 تم منح 24 مليون دولار من إدارة الأشغال العامة بجنوب أفريقيا من أجل توسيع برامج العمل اللائق، وأنها تأكدت من نجاح تلك الأعمال، مرجعة السبب وراء هذا النجاح في تلك المشروعات إلى دعم منظمة العمل الدولية في القارة.

وبدوره، أكد مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة أن المنظمة، ونيابة عنها مكتبها بالقاهرة، يسعدها تقديم المساعدة اللازمة لأى جهة تتعاون معها، وأنها جاهزة للرد على الاستفسارات والاتصالات حول أي موضوع يخص عمل المنظمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك