الصحة: لا إصابات بجدري القرود وترقب لوصول أية حالات مشتبهة - بوابة الشروق
الجمعة 7 أكتوبر 2022 3:49 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

الصحة: لا إصابات بجدري القرود وترقب لوصول أية حالات مشتبهة

منى زيدان
نشر في: الإثنين 8 أغسطس 2022 - 2:35 م | آخر تحديث: الإثنين 8 أغسطس 2022 - 2:35 م

قال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة، إنه لم يتم رصد أي حالات إيجابية لفيروس جدري القرود حتى الآن في مصر، مؤكدا أن الوزارة اتخذت إجراءات فى إطار التأهب لتفشي مرض جدري القرود عالميا.

ولفت عبد الغفار، في تصريحات لـ"الشروق"، إلى إصدار دليل إرشادي متكامل للمرض وتحديثه طبقا لمستجدات الوضع الوبائي العالمي والإقليمي ونشره على جميع المحافظات، بجانب تدريب جميع مديريات الشئون الصحية على الدليل الإرشادي، وتنشيط فريق الاستجابة السريعة على المستوى المركزي، وتنشيط رصد المرض بجميع منافذ الدخول وترقب وصول أية حالات مشتبهة لاتخاذ الإجراءات اللازمة للعزل وإحالتها إلى أقرب مستشفى حميات.

وأشار إلى توفير الكواشف اللازمة لفحص الحالات بالمعامل المركزية بوزارة الصحة التابعة لوزارة الصحة، مُذكرا الإجراءات التي يمكن اتخاذها للوقاية من الإصابة بفيروس جدري القرود في أماكن ظهور حالات مصابة ودول توطن المرض وهي تجنب ملامسة الحيوانات التي يمكن أن تحمل الفيروس، بما في ذلك تجنب ملامسة الحيوانات التي يمكن أن تحمل الفيروس، وخاصة الحيوانات المريضة أو التي تم العثور عليها ميتة في المناطق التي يحدث فيها جدري القرود وتجنب ملامسة أية أدوات لامسها حيوانا مريضا.

وأكد عبدالغفار، أن فيروس جدري القرود لا ينتشر بسهولة، ولا ينتقل عبر الهواء لمسافات طويلة، ولكن عن طريق مخالطة المصابين بالفيروس لفترات طويلة وبشكل وثيق، وهو ما يجعل أنه من غير المرجح تحوله لجائحة عالمية مثل فيروس كورونا.

‎وفي نفس السياق، أكد المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية بشرق المتوسط، أن إعلان جدري القرود طارئة صحية عامة تسبب قلقا دوليا، سوف يساعد على تعزيز الوعي بالمرض، وحشد المزيد من الاستجابة الجماعية في التوقيت المناسب، موضحا أنه قدم مجموعة أدوات تشخيص لجدري القردة في التوقيت المناسب إلى 20 بلدا من الإقليم لتحسين التأهب وسد الفجوات في القدرات الحالية للترصد والكشف.

وذكر المكتب الإقليمي، أنه يجب أخذ هذه الطارئة الصحية العامة التي تسبب قلقا دوليا على محمل الجد، وعلى الرغم من الإبلاغ عن عدد قليل من حالات الإصابة بجدري القردة في الاقليم، إلا أنه لا نزال عرضة للخطر، ونعمل مع البلدان والشركاء على زيادة مستويات التأهب، وفي الوقت نفسه دعم الاستجابة في البلدان التي لديها حالات إصابة مؤكدة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك