حسام زكي: الجامعة العربية لا تستطيع إجراء تحقيق منفصل بحادث انفجار بيروت - بوابة الشروق
الأحد 20 سبتمبر 2020 10:06 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

حسام زكي: الجامعة العربية لا تستطيع إجراء تحقيق منفصل بحادث انفجار بيروت

هديل هلال
نشر في: الأحد 9 أغسطس 2020 - 9:31 م | آخر تحديث: الأحد 9 أغسطس 2020 - 9:31 م

قال السفير حسام زكي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، إن هناك حجم تعاطف كبير جدًا مع لبنان والشعب على الكارثة التي ألمت به جراء انفجار مرفأ بيروت، معقبًا: «الكارثة كبيرة والمتأثرون بها عشرات الآلاف إن لم يكونوا مئات الآلاف وخاصة الأحياء المجاورة للميناء».

وأضاف «زكي» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «صدى البلد»، الذي يقدمه الإعلامي أحمد موسى عبر فضائية «صدى البلد»، مساء الأحد، أن الدول تعاطفت وتعهدت بمنح كبيرة في موضوعات الإغاثة وإعادة الإعمار، خلال مؤتمر المانحين المنعقد اليوم، بالرغم من وجود سياسات مختلفة كبيرة وضخمة بينها وبين التوجه السياسي اللبناني.

وأشار إلى أن الجامعة العربية لا تستطيع إجراء تحقيق منفصل في حادث الانفجار، متابعًا أنها تطلب من الدولة التي حدث بها الحادث إجراء التحقيق والأمين العام ينتقي مجموعة من الشخصيات العربية المعروف عنها المهنية والحياد والمصداقية في هذا المجال تقصي لكشف الحقيقة.

وانطلقت اليوم الأحد، أعمال المؤتمر الدولي للمانحين الخاص بلبنان، الذي تستضيفه باريس عبر تقنية الفيديو، تحت رعاية الأمم المتحدة.

ويهدف هذا المؤتمر إلى الحصول على تعهدات مالية بدعم لبنان من قبل الدول المشاركة، بعد الخسائر الذي تعرض لها إثر انفجار مرفأ بيروت.

وكان قد اندلع حريق كبير، منذ عدة أيام، في العنبر رقم 12 بالقرب من صوامع القمح في مرفأ بيروت، في مستودع للمفرقعات، وسمع دوي انفجارات قوية في المكان، ترددت أصداؤها في العاصمة والضواحي، وهرعت إلى المكان فرق الإطفاء التي عملت على إخماد النيران.

وأفادت وزارة الصحة اللبنانية، اليوم الأحد، بتجاوز عدد ضحايا الحادث إلى 160 شهيدًا ونحو 5000 آلاف مصاب حتى الآن.

من جانبه، قرر مجلس الوزراء اللبناني، بعد اجتماع استثنائي، وضع كل المسؤولين المعنيين بانفجار مرفأ بيروت قيد الإقامة الجبرية لحين تحديد المسؤولية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك