قرار الإحالة: متهمان في قضية «خلايا ولاية سيناء» روجا للتنظيم الإرهابي داخل السجن - بوابة الشروق
السبت 10 أبريل 2021 4:07 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

قرار الإحالة: متهمان في قضية «خلايا ولاية سيناء» روجا للتنظيم الإرهابي داخل السجن

محمد فرج:
نشر في: الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 12:18 م | آخر تحديث: الإثنين 10 ديسمبر 2018 - 3:20 م

تضمن قرار إحالة النائب العام، المستشار نبيل صادق، لـ 43 متهما من بينهم حمادة السيد، لاعب فريق كرة القدم بنادي أسوان، للمحاكمة الجنائية، على خلفية ضلوعهم فى الانضمام لتنظيم ولاية سيناء الإرهابي، وذلك فى الفترة من عام 2015 وحتى 9 نوفمبر 2018، في القضية المعروفة إعلاميا بـ«خلايا ولاية سيناء»، أن بعض المتهمين دعوا المودوعين معهم فى السجن، للانضمام لصفوف التنظيم وروجوا لأفكاره داخل محبسهم.

وشمل قرار الإحالة فى القضية التي تحمل الرقم 840 لسنة 2017 حصر أمن دولة عليا، والتي باشرت نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار خالد ضياء الدين، المحامي العام الأول للنيابة، تحقيقاتها فيها، ترويج المتهمين «عليوة موجي عليوة، ومحمد محمود موسى» بطريق مباشر فى محبسهما بسجن جمصة، بين المودعين معهم بالسجن، للانضمام لتنظيم ولاية سيناء، فضلا عن دعوة 8 متهمين آخرين بالقضية عن طريق القول بين أوساط مخاليطهم للانضمام للتنظيم ذاته، والذي يهدف إلى ارتكاب جرائم إرهابية.

وتعاقب المادة 27 من قانون مكافحة الإرهاب رقم 94 لسنة 2015، بالسجن مدة لا تقل عن 5 سنوات لكل من روج أو أعد للترويج، بطريق مباشر أو غير مباشر، لارتكاب أية جريمة إرهابية سواء بالقول أو الكتابة أو بأية وسيلة أخرى، ويُعد من قبيل الترويج غير المباشر، الترويج للأفكار والمعتقدات الداعية لاستخدام العنف، على أن تكون العقوبة السجن مدة لا تقل عن 7 سنين، إذا كان الترويج داخل دور العبادة، أو بين أفراد القوات المسلحة، أو قوات الشرطة، أو في الأماكن الخاصة بهذه القوات.

وكان النائب العام، المستشار نبيل صادق، أحال، لاعب كرة القدم بفريق أسوان، حمادة السيد، و43 متهما آخرين للمحاكمة الجنائية، على خلفية ضلوعهم فى الانضمام لتنظيم ولاية سيناء الإرهابي.

ونسبت النيابة لحمادة السيد لاعب فريق أسوان لكرة القدم، والمفرج عنه بتدابير احترازية، و33 آخرين، الانضمام لتنظيم ولاية سيناء الإرهابي، فضلا عن تلقي المتهمين على أحمد مرعي «هارب» وأحمد موافي جمعة عطوية «هارب»، تدريبات عسكرية وأمنية وتقنية، لدى معسكرات التنظيم بشمال سيناء.

كما نسبت النيابة لسبعة متهمين فى القضية التي تحمل الرقم 840 لسنة 2017 حصر أمن دولة العليا، تشكيل وقيادة 7 خلايا عنقودية تابعة لتنظيم ولاية سيناء الإرهابي بغرض جرائم إرهابية، فضلا عن تكفير الحاكم ووجوب الخروج عليه وتغيير نظام الحكم بالقوة وتعطيل العمل بالدستور والقوانين، والاعتداء على أفراد القوات المسلحة والشرطة ومنشأتهما، واستباحة دماء المسيحيين ودورعبادتهم، واستحلال أموالهم وممتلكاتهم، واستهداف المنشآت العامة والهامة، بهدف الإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.

ومن أبرز وقائع القضية وفقا لما أورده قرار الإحالة، اتفاق المتهمين كل من المتهمين: سامح البسيوني «محبوس»، ومحمد جودة عبد العال «محبوس»، وحامد بريك عبد الجيد «محبوس»، على قتل الإعلامي إسلام البحيري، وأمين الشرطة السابق إبراهيم قطب أبوحامد، والمدعو أحمد حركان، بالإضافة لسرقة موظف يعمل كمُحصل لأموال شركة الكهرباء بمحافظة الفيوم، واتفاق المتهمون حاتم عبد الفضيل عبد العزيز «محبوس»، وأحمد محمد السيد صاغ «مفرج عنه بتدابير احترازية»، وعبد الحي إبراهيم «محبوس» على قتل أمين الشرطة محمد سامي غازي، والذي يعمل بقطاع الأمن الوطني، واتفاق المتهمان الثالث محمد إبراهيم شويطر «محبوس»، ويحيى محمود غنيم «محبوس»، على قتل أفراد الشرطة المتمركزين أعلى الطريق الدائري بشبرا الخيمة بمحافظة القليوبية.

كما تضمن قرار الإحالة، التحاق المتهم محمود صابر أبوالعنين جودة «هارب»، بغير إذن كتابي من السلطة المختصة بتنظيم «المهاجرين والأنصار» بسوريا، وتلقيه تدريبات ومشاركته فى عدد من العمليات العسكرية التابعة للتنظيم هناك.

ومن المقرر بعد إحالة القضية لمحكمة جنايات أمن الدولة العليا طوارئ، أن تحدد محكمة استئناف القاهرة لاحقا، موعدا لأولى جلسات محاكمة المتهمين فى القضية.

 

اقرأ أيضا

إحالة حمادة السيد لاعب أسوان و43 للمحاكمة لاتهامهم فى قضية «خلايا ولاية سيناء»



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك