«أمن الدولة العليا» تأمر بتشريح جثتي عضوي «حسم» المتهمين باغتيال ضابط أمن وطني بالقليوبية - بوابة الشروق
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 6:45 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

«أمن الدولة العليا» تأمر بتشريح جثتي عضوي «حسم» المتهمين باغتيال ضابط أمن وطني بالقليوبية

كتب - أحمد الشرقاوي:
نشر في: الثلاثاء 15 أغسطس 2017 - 6:01 م | آخر تحديث: الثلاثاء 15 أغسطس 2017 - 6:01 م

- النيابة تحبس 5 آخرين من الحركة

أمرت نيابة أمن الدولة العليا بندب لجنة من الطب الشرعي لتشريح جثتي قتيلي حركة حسم خلال اللذين لقيا مصرعهما خلال محاولة الشرطة القبض عليهم الأحد الماضي بالخانكة كما أمرت بحبس 5 آخرين ألقت الأجهزة الأمنية القبض عليهم بالجيزة والشرقية.

كانت وزارة الداخلية قد أعلنت مصرع محمد عبدالفتاح دسوقى حسن مكي هارب من حكم بالسجن 15 عاما لاتهامه بالمشاركة في أعمال عنف بالخانكة، ومحمد حسن محمد محمد مفتاح طالب بكلية الطب لمسئوليتهم عم اغتيال العزازي.

كما ألقت الأجهزة الأمنية القبض على 5 متهمين تابعين للحركة بالجيزة والشرقية وأحالتهم إلى النيابة التي أخذت قرارها السابق.

كما أجرت النيابة معاينة لمكان مصرع المتهمين والذي تبين أنه منطقة نائية على طريق الخانكة مدينة السلام وعثرت النيابة خلال معاينتها على أسلحة وذخائر فارغة.

وفي نفس السايق وصل عدد المتهمين في القضية الجديدة لحركة حسم إلى 15 متهما بارتكاب عدد من الوقائع اخرها واقعة اغتيال العزازي والاشتراك في الهجوم على كمين أمني بمدينة نصر والذي اسفر عم مقتل 7 من افراد الشرطة والهجوم على سيارة شرطة بطريق الفيوم في يوليو الماضي والهجوم على كمين بمدخل الدائري.

حركة حسم التابعة لجماعة الإخوان، أعلنت مسئوليتها عن اغتيال العزازي الذي بدأ عمله أمين شرطة أمام نيابة أمن الدولة العليا، وكان معروفا لأفراد جماعة الاخوان المسلمين، بحكم احتكاكه الدائم معهم من بداية عام 2003، ومسئوليته عن تأمين عرض المتهمين أمام نيابة أمن الدولة، وكانت بدايته في قضية مليشيا الاخوان والتي كان مسئولا فيها عن تأمين عرض خيرت الشاطر و38 أخرين من قيادات الجماعة على النيابة وتم ترقيته بعد ذلك لضابط شرطة بعد حصوله على كلية الحقوق.

كما انتهت النيابة العسكرية من تحقيقاتها مع 304 عضوا بحركة حسم لاتهامهم بارتكاب 14 واقعة اشهرها محاولتي اغتيال الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية الأسبق والمستشار زكريا عبد العزيز عثمان النائب العام المساعد الأسبق ومساعد وزير العدل لقطاع مكافحة الفساد حاليا.

وتنسب تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا إلى حركة حسم ارتكاب 17 واقعة استهدفت قتل ضباط جيش وشرطة وشيوخ أزهر ورجال قضاء ونيابة عامة ،وتشير إلى ان مسئول غرفة العمليات المركزية للحركة ويدعى أحمد محمد عبدالحفيظ هارب إلى تركيا، ويعاونه عدد من أفراد جماعة الإخوان من بينهم على بطيخ ومجدي شلش ومحمد أحمد عبدالهادي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك