كينيا تتوخى الحذر بشأن بيع حصة الدولة في عدد من الشركات - بوابة الشروق
السبت 8 مايو 2021 12:31 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


كينيا تتوخى الحذر بشأن بيع حصة الدولة في عدد من الشركات

د ب أ
نشر في: السبت 17 أبريل 2021 - 4:50 م | آخر تحديث: السبت 17 أبريل 2021 - 4:50 م
أكدت الحكومة الكينية توخي الحذر فيما يتعلق بالتخلي عن الشركات المملوكة للدول جزئيا، وبينها شركة "سافاري كوم" العامة المحدودة، وهي أكبر شركة في البلاد من حيث القيمة السوقية.

وقالت بورصة نيروبي إنها تجري مفاوضات مع المسؤولين بشأن بيع حصص إضافية من بعض الشركات الحكومية، المتداولة بها، وهو برنامج من شأنه أن يجلب حوالي 300 مليار شلن (8. 2 مليار دولار).

ونقلت محطة "ان تي في" التلفزيونية، عن القائم بمهام المدير العام للاستثمارات العامة وإدارة المحافظ المالية، بوزارة الخزانة والتخطيط، ستانلي كاماو، القول إن اتخاذ قرار مثل هذا فيما يتعلق بشركة "سافاري كوم" ممكن فقط إذا ما اقترن بموافقة باقي المساهمين على البيع، بحسب ما أوردته وكالة بلومبرج للأنباء.

وتملك الحكومة النيجيرية ومجموعة "فودافون جروب" البريطانية - مع"فوداكوم" التابعة لها في دول جنوب أفريقياـ حصة نسبتها 35 في المئة لكل منهما، في "سافاري كوم"، رائدة الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول، والتي تمثل حوالي ثلثي القيمة السوقية لبورصة نيروبي.

ونقلت "ان تي في" عن كاماو القول: "بالنظر إلى المسائل الاستراتيجية والأمنية المتعلقة بسفاري كوم، لا نريد أن تكون حصتنا أقل من فودافون."

وأوضح أنه: "إذا أرادت فودافون أن تبيع 10 في المئة من حصتها، يمكن أن نبيع نحن أيضا 10فى المئة من حصتنا".

وفي سياق متصل، أكد كاماو أن كينيا مستعدة لخفض حصتها في أكبر شركة للطاقة في البلاد-الشركة الكينية لتوليد الكهرباء- من 70 في المئة حاليا، إلى 60 في المئة، أو قريبا من نصف هذه الحصة، فإنها لا تعتزم أن تصبح مساهم الأقلية في الشركة الكينية للطاقة والإضاءة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك