اليوم.. مصر تحتفل بعيد العلم.. والسيسي يُكرم 18 أستاذا جامعيا ويُسلم 56 جائزة من جوائز الدولة - بوابة الشروق
الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 11:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعدما أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم عن ترشيح 5 أسماء لتدريب المنتخب .. من تختار؟



اليوم.. مصر تحتفل بعيد العلم.. والسيسي يُكرم 18 أستاذا جامعيا ويُسلم 56 جائزة من جوائز الدولة

أرشيفية
أرشيفية

نشر فى : الأحد 18 أغسطس 2019 - 6:51 ص | آخر تحديث : الأحد 18 أغسطس 2019 - 7:06 ص

تحتفل مصر، اليوم الأحد، بـ«عيد العلم»، والذى سيقام تحت رعاية وحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى وكبار مسؤولي الدولة، خلال الاحتفال الذي سيقام بمركز المنارة، في منطقة التجمع الخامس.

ويشهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، اليوم الأحد، احتفالية عيد العلم، بحضور عدد من الوزراء ووزير التعليم العالي ورئيس أكاديمية البحث العلمي، ورؤساء الجامعات والمراكز البحثية؛ لتكريم علماء مصر الحاصلين على جوائز الدولة المختلفة من أساتذة الجامعات والمراكز البحثية، الذين ساهموا بالأبحاث التي أجروها وقدموها لخدمة المجتمع وأهداف التنمية فى مصر.

 وتحتفل مصر بعيد العلم في يوم 17 أغسطس من كل عام منذ عام 1944، بعد أن ألقى الملك فاروق أول خطاب احتفالًا به، وجعل شهر أغسطس موعدًا للاحتفال به.

وفي عام 2014، أطلق الرئيس عبد الفتاح السيسي المبادرة القومية «نحو بناء مجتمع مصري يتعلم ويفكر ويبتكر»، وهى المبادرة التي كلف الرئيس، المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي، بإعدادها، وتستهدف توجيه أولويات الدولة نحو بناء الإنسان المصري.

وتتولى أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا منح جوائز الدولة وتقييم الأداء وتقدير التميز العلمي للأفراد والمؤسسات بمنح جوائز الدولة، وتشمل جوائز النيل، والجوائز التقديرية، وجوائز التفوق، والجوائز التشجيعية، بينما تشمل جوائز مجلس الأكاديمية جوائز الهيئات والأفراد، وجوائز شباب الباحثين الأفارقة، وجوائز المرأة التقديرية، وجوائز المرأة التشجيعية، وجوائز الرواد.

واعتمد مجلس الأكاديمية، أبريل الماضي، أسماء الفائزين بجوائز النيل والدولة التقديرية والتفوق والتشجيعية لعام 2018، وبلغ عدد الجوائز الممنوحة هذا العام 56 جائزة مقارنة بـ48 العام الماضي، بالإضافة إلى الجوائز الخاصة من مجلس الأكاديمية وهي الرواد والمرأة وشباب الباحثين الأفارقة.

وبلغت قيمة جائزة النيل 500 ألف جنيه، وميدالية ذهبية، وشهادة من الأكاديمية وجائزة الدولة التقديرية 200 ألف جنيه، وميدالية ذهبية، وشهادة من الأكاديمية، وبلغت قيمة جائزة التفوق 100 ألف جنيه، وميدالية فضية، وشهادة من الأكاديمية، أما جائزة الدولة التشجيعية فقيمتها 50 ألف جنيه.

ووافق المجلس على منح جائزتي النيل و7 جوائز للدولة التقديرية، وتم حجب 3، بالإضافة إلى 7 جوائز للتفوق، و39 جائزة للدولة التشجعية وحجب جائزة واحدة.

وحصلت جامعة القاهرة وجامعة المنصورة والمركز القومي للبحوث على المركز الأول برصيد 8 جوائز لكلٌ منهم، ثم عين شمس في المركز الثاني برصيد 6، وجامعة الزقازيق في المركز الثالث برصيد 5 جوائز، ثم جامعتي الإسكندرية وطنطا في المركز الرابع برصيد 4 جوائز لكل منهم.

ويشهد الحفل تكريم كل من:

أ.د.محمد عبد القادر على صبح أستاذ بمركز أمراض الكلى والمسالك البولية ـ جامعة المنصورة

أ.د. نبيل عبد الباسط إبراهيم سليم أستاذ متفرغ بالمركز القومى للبحوث

أ.د. جمال الدين إبراهيم محمد أبو السرور أستاذ متفرغ بكلية الطب ـ جامعة الأزهر

أ.د. نبيل عبد المجيد محمود صالح أستاذ باحث متفرغ بالمركز القومى للبحوث

أ.د. هانى عبد العزيز طلبة الشيمى أستاذ بكلية الزراعة ـ جامعة القاهرة

أ.د. أسامة أحمد محمد على بدارى أستاذ بكلية الصيدلة ـ جامعة عين شمس

أ.د. تيمور مصطفى إبراهيم أبو هنيدى أستاذ متفرغ بكلية الطب ـ جامعة القاهرة

أ.د. شريف حسين عبد الرازق قنديل أستاذ متفرغ بمعهد الدراسات العليا والبحوث ـ جامعة الإسكندرية

أ.د. دسوقى أحمد محمد عبد الحليم أستاذ بمعهد الهندسة الوراثية ـ بمدينة الأبحاث العلمية ـ برج العرب

أ.د. هشام جابر عبد الوهاب العنانى أستاذ متفرغ بكلية الطب ـ جامعة القاهرة

أ.د. أمير فؤاد سوريال عطية أستاذ بكلية الهندسة ـ جامعة القاهرة

أ.د. محمد لبيب راغب سالم أستاذ بكلية العلوم ـ جامعة طنطا

أ.د. طارق عبد المنعم معين الديسطى أستاذ بمركز أمراض الكلى والمسالك ـ جامعة المنصورة

أ.د. صلاح صبرى أحمد عبية أستاذ بمدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا

أ.د. إيمان محمد حسين خضر أستاذ متفرغ بكلية الطب ـ جامعة أسيوط

أ.د. محمود محمد محمد النحاس أستاذ متفرغ بكلية التربية ـ جامعة عين شمس

أ.د. رجاء طه أحمد منصور مديرة المركز المصرى لأطفال الأنابيب

أ.د. مها سعد على زكى محمود أستاذ باحث بالمركز القومى للبحوث

ومن أبرز مناسبات عيد العلم، تكريم الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، قطبَي الفن في العالم العربي أم كلثوم، وموسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب، سنة 1965.

كان أبرز المُحتفى بهم في عيد العلم، طه حسين (1958) ثم عباس العقاد (1959) ثم توفيق الحكيم (1960).

وفي عهد الرئيس الراحل، جمال عبد الناصر، وتحديدًا في عام 1958، تم تغيير موعد عيد العلم إلى 21 ديسمبر، وهو تاريخ افتتاح جامعة القاهرة في عام 1908.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك