إديسون وإيني الإيطاليتان تبدآن حفر أول بئر استكشافية في منطقة الامتياز شمال شرق حابي - بوابة الشروق
الأربعاء 5 أكتوبر 2022 7:12 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

إديسون وإيني الإيطاليتان تبدآن حفر أول بئر استكشافية في منطقة الامتياز شمال شرق حابي

 أحمد إسماعيل:
نشر في: الخميس 24 أكتوبر 2019 - 9:09 م | آخر تحديث: الخميس 24 أكتوبر 2019 - 9:09 م

بدأت شركتا إديسون وإينى الإيطاليتان اليوم، حفر أول بئر استكشافية فى منطقة الامتياز شمال شرق حابى البحرية، وفقا لما قاله مصدر مسئول بالشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس».

وبحسب المصدر، الذى طلب عدم نشر اسمه، فمن المتوقع أن تنتهى الشركتان من عمليات الحفر خلال شهرين من الآن، «على أن يتم تقييم البيانات الخاصة بعملية الحفر، وإعلان حجم الاحتياطيات المتوقع اكتشافها خلال الفترة المقبلة»، وفقا للمصدر.

ويقول المصدر: إن شركة إديسون تنازلت عن 70% من حصة المقاول فى اتفاقية شمال شرق حابى البحرية، لشركة إينى الإيطالية، حيث حصلت الشركة القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» على منحة توقيع بقيمة 2.45 مليون دولار.

وكانت إيجاس طرحت خلال مارس 2015، مزايدة للبحث والتنقيب عن الغاز الطبيعى فى 12 منطقة بحرية، وتم قبول 4 عروض فى 4 قطاعات بالبحر المتوسط، بإجمالى استثمارات حدها الأدنى 306 ملايين دولار، كما تم قبول العرض المقدم من شركتى بى بى الإنجليزية، وإينى الإيطالية للقطاع رقم 4 شمال رأس العش البحرية، والعرض المقدم من الائتلاف المكون من شركات إينى وبى بى وتوتال الفرنسية للقطاع رقم 7 شمال الحماد البحرية، والعرض المقدم من شركة إديسون فى القطاع رقم 12 شمال شرق منطقة حابى البحرية، والعرض المقدم من شركة بى بى للقطاع رقم 14 شمال الطابية البحرية.

وكانت شركة إديسون الإيطالية تبحث عن شريك حتى تتمكن من حفر أول بئر استكشافية فى منطقتى الامتياز، حيث تسعى لحفر البئر قبل انتهاء مدة البحث المحددة فى المزايدة.

وأوضح المصدر أن تكلفة الحفر حاليا تتجاوز 100 مليون دولار؛ حيث توجد المنطقة فى المياه العميقة.

وكان طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، وقع اتفاقية بترولية للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس» مع شركة إديسون الإيطالية، للبحث عن الغاز الطبيعى والبترول وإنتاجهما فى البحر المتوسط، باستثمارات حدها الأدنى 86 مليون دولار، ومنحة توقيع 1.5 مليون دولار.

«الاتفاقية تتضمن التنقيب عن البترول والغاز فى منطقة شمال شرق حابى البحرية بالبحر المتوسط، وحفر بئرين جديدتين»، وفقا للمصدر، مشيرا إلى أن الشركة كانت قد انتهت مطلع العام الحالى من إجراء المسح السيزمى فى تلك المنطقة، «أصبح لديها البيانات الكاملة عن الحقل وحجم الاحتياطيات والتى سيتم تأكيدها من خلال حفر البئر الاستكشافية».

وتشير دراسات المؤسسة العامة للمسح الجيولوجى فى الولايات المتحدة الأمريكية، إلى أن احتياطيات حوض البحر المتوسط تقدر بنحو 122 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى، ونحو 107 مليارات برميل من النفط الخام.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك