متحدث الري: داخلين على الشح المائي.. ونبذل جهودا عديدة لمواجهة الأمر - بوابة الشروق
الأحد 28 نوفمبر 2021 2:09 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

متحدث الري: داخلين على الشح المائي.. ونبذل جهودا عديدة لمواجهة الأمر

سد النهضة الإثيوبي
سد النهضة الإثيوبي
هديل هلال
نشر في: الأحد 24 أكتوبر 2021 - 6:13 م | آخر تحديث: الأحد 24 أكتوبر 2021 - 6:16 م
قال المهندس محمد غانم، المتحدث باسم وزارة الموارد المائية والري، إن الخطة القومية للموارد المائية تضم 4 محاور رئيسية هي: ترشيد استخدام المياه، وتوفير مصادر مائية إضافية، والحفاظ على نوعية المياه، وتهيئة البيئة المناسبة للعمل على إدارة الموارد المائية اللازمة.

وأضاف غانم، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «اليوم»، الذي تقدمه الإعلامية سارة حازم عبر فضائية «DMC»، مساء الأحد، أن الدولة تنفيذ مشروعات كبرى في كل تلك المحاور، مشيرًا على أن المشروع القومي لتأهيل الترع من أكبر المشروعات المنفذة في مجال الري.

وذكر أن المشروع يستهدف تأهيل 20 ألف كيلومتر من الترع بتكلفة تصل إلى 80 مليار جنيه، مضيفًا أن الوزارة تعمل على مشروع الري الحديث بتكلفة 40 مليار جنيه، فضلًا عن تأهيل المساقي، وإعادة استخدام المياه.

وأشار متحدث الري، إلى أن أسبوع القاهرة للمياه يتسم بضم فئات مختلفة من وزراء ومسؤولين، ومزارعين يستخدمون الري الحديث، وطلاب من مدارس المتفوقين لعرض أبحاث المياه ومعالجتها، وخبراء وباحثين، إضافة إلى عقد مسابقات للحاصلين على الماجستير والدكتوراه، وعرض أبحاث خريجي الجامعات، مؤكدًا أنه يضم دول من كل القارات؛ عربية وإفريقية وآسيوية وأوروبية.

ولفت إلى أن التجربة المصرية في التعامل من المياه شهدت إشادة كبيرة من الحضور، متابعًا: «مصر من أكثر الدول التي تواجه تحديات مائية، وكلما كان التحدي ومحدودية المياه والطلب أكبر كلما ظهر كفاءة إدارة المياه بكفاءة عالية».

ونوه إلى أن نصيب الفرد من المياه في مصر 550 متر مكعب يوميًا أي نصف خط الفقر المائي العالمي، معقبًا: «داخلين على الشح المائي، ورغم ذلك نبذل جهودًا عديدة وننفذ عشرات المشروعات».

وانطلقت فعاليات أسبوع القاهرة للمياه، صباح اليوم الأحد، والذي يعقد للعام الرابع على التوالي، تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي بعنوان «المياه والسكان والتغيرات العالمية.. التحديات والفرص»، وذلك حتى 28 أكتوبر الحالي، وبحضور عدد من الوزراء والمحافظين والمسئولين الدوليين.

ويهدف أسبوع القاهرة للمياه، إلى التوصل لحلول مستدامة لإدارة الموارد المائية؛ لمواجهة الزيادة السكانية، والتغيرات التي تطرأ على العالم، من تغير متسارع في استخدامات الأراضي والمناخ، وكذا النظم الهيدرولوجية، وجعل هذا الهدف فعاليات الأسبوع محور دعم واهتمام المعنيين بالمياه إقليميا ودوليا.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك