أستاذ أزهري: تجديد الخطاب الديني لا يكون في الثوابت وإنما في اللغة والمضمون - بوابة الشروق
الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 4:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد فرض غرامة فورية على عدم ارتداء الكمامات بوسائل النقل العام؟

أستاذ أزهري: تجديد الخطاب الديني لا يكون في الثوابت وإنما في اللغة والمضمون

القاهرة - أ ش أ
نشر في: الأحد 25 أكتوبر 2020 - 3:27 م | آخر تحديث: الأحد 25 أكتوبر 2020 - 3:27 م

قال أستاذ أصول اللغة بجامعة الأزهر الدكتور محمد متولي منصور، إن تجديد الخطاب الديني لا يكون في الثوابت وإنما في اللغة والأسلوب والمضمون، مشيراً إلى ضرورة الابتعاد عن الخطاب التقليدي الجامد الذي يركز على جانب ويهمل جوانب أخرى.

جاء ذلك خلال محاضرة (أصول الدعوة الإسلامية والخطاب الديني المنشود)، ضمن فعاليات الدورة التدريبية التي تعقدها المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، اليوم، لعدد من واعظات ليبيا، عبر تقنية (الفيديوكونفرانس).

وأضاف منصور أن من أهم التحديات التي تواجه تجديد الخطاب الديني عدم إحاطة الدعاة بأساليب التكنولوجيا الحديثة، واتباع المذهبية والحزبية البغيضة.

وأشار إلى أن الهدف من الوعظ وأصول الدعوة ترقيق القلوب وأخذها إلى النبع الصافي "القرآن والسنة"، وإقامة نظام حياة يتسق مع أصول الدين الإسلامي، وتحفيز الهمم للعمل والإنتاج والمشاركة في بناء المجتمع ونهضته.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك