مستشار الرئيس الفلسطيني: لغة المصالح الوحيدة القادرة على إحداث فارق جوهري في الموقف الأمريكي - بوابة الشروق
الأربعاء 28 فبراير 2024 12:36 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

مستشار الرئيس الفلسطيني: لغة المصالح الوحيدة القادرة على إحداث فارق جوهري في الموقف الأمريكي

محمود الهباش
محمود الهباش
هديل هلال
نشر في: الخميس 30 نوفمبر 2023 - 11:06 ص | آخر تحديث: الخميس 30 نوفمبر 2023 - 11:06 ص

قال مستشار الرئيس الفلسطيني الدكتور محمود الهباش، إن «لغة المصالح الوحيدة القادرة على إحداث فارق وتغيير حقيقي وجوهري في الموقف الأمريكي تجاه القضية الفلسطينية».

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لفضائية «القاهرة الإخبارية»، صباح الخميس، أن الدول العربية والإسلامية والمجتمع الدولي، ما زالت تتحدث مع الإدارة الأمريكية، بمنطق القانون الدولي والشرعية الدولية، منوهًا أنها «لغة لا تعني شيئًا لتلك الإدارة».

واستطرد: «اللغة الوحيدة التي يمكن أن توقف الإدارة الأمريكية عند حدود المنطق والقانون الدولي هي لغة المصالح، هناك آلاف المصالح الأمريكية في العالمين العربي والإسلامي؛ سياسية واقتصادية وأمنية، وهناك إمكانية لاستخدامها لصالح القضية الفلسطينية».

ونوه أن الولايات المتحدة الطرف الذي يمنع فلسطين من حصولها على عضوية كاملة في الأمم المتحدة والاعتراف بها كدولة مستقلة، كما أنها تضغط على الدول الأخرى لأخذ مواقف معادية.

وأعرب عن أمنياته في تحول أو تغير الموقف الأمريكي، أو حتى اقتناعه بالحل السياسي القائم على حل الدولتين، مضيفًا: «مجرد الحديث النظري الذي يخرج من الإدارة لا يعني لنا شيئًا، ما لم تلحقه خطوات حقيقية على الأرض سيبقى في إطار النظريات والكلام».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك