الأربعاء 19 يونيو 2019 4:21 ص القاهرة القاهرة 24°

احدث مقالات الكاتب

شارك برأيك

هل أنت راض عن قائمة المنتخب الوطني لكأس أمم أفريقيا؟

ريان يا فجل

نشر فى : الأربعاء 24 أبريل 2019 - 9:50 م | آخر تحديث : الأربعاء 24 أبريل 2019 - 9:50 م

مع دخول فصل الصيف واقتراب شهر رمضان، تصبح قضية الفجل وفوائده وأنواعه هى الأولى بالمناقشة، خاصة أن فوائد واستخدامات هذا النبات تكاد تتجاوز الحصر، حيث يخرج علينا كل يوم باحث أو مؤسسة بحثية باكتشاف فائدة جديدة له.
ومع ذلك فالأمر لن يخلو من إشكالية عندما يجد الكاتب نفسه مضطرا إلى المفاضلة بين الفجل الأحمر والفجل الأبيض، والفجل الأسود، لأنه قد يكون لكل فجل رجاله وأجهزته المستعدون للدفاع عنه وملاحقة من يفضل النوع الآخر عليه.
الفجل ويعتبر الفجل من الخضراوات الجذرية المأكولة بالكامل، حيث يمكن تناول الجذر سواء كان أبيض أو أحمر، كما يمكن تناول أوراقه، التى تعمل على تنشيط الشهية للطعام وتسهيل الهضم، فى حين يمكن استخدام عصير جذور الفجل الأسود لعلاج سوء الهضم والإمساك. وعصير الفجل بصفة عامة ملين ومنشط للمرارة. ويمكن استخدام مسحوق جذور الفجل كعلاج للحروق والكدمات والتخلص من رائحة القدم الكريهة.
وقد كان للفجل أهمية كبيرة لدى الشعوب القديمة حيث منحه الإغريق شأنا عاليا بين الخضراوات الجذرية، كما أنه كان شائعا لدى المصريين القدماء وفى روما القديمة.
يعتبر الفجل الأحمر من أقدم أنواع الأطعمة المعروفة، حيث تم استعماله من قبل الفراعنة واليونان، وكان ينصح به كعلاج للتسمم، كما أنه يحتوى على العديد من العناصر والفيتامينات المهمة لبناء الجسم وصحته ومقاومة الأمراض، فهو يساعد فى تفتيح الجيوب الأنفية، والوقاية من السرطان، ويمنع تساقط الأسنان، وقد اكتشف العلماء الباحثون فى اليابان أن المذاق الحراق والرائحة النفاذة فى الفجل توقف نمو الميكروبات المسببة لتسوس الأسنان.
والفجل الأبيض من الخضراوات المهمة والغنية بالفيتامينات، مثل الثيامين والنياسين، والمعادن مثل المنجنيز والنحاس والكبريت والفسفور والكالسيوم، كما أنه يحتوى على طاقة مذوبة قوية يساعد على هضم الدهون والزيوت، ويستعمل كنوع من الأدوية العلاجية.
أما الفجل الأسود، فيتم تناول عصيره، لفوائده فى تطهير الكبد وتنشيط إفراز العصارة الصفراء وتطهير الغدد الصماء.
وللفجل تاريخ طويل حيث كتب المؤرخ اليونانى القديم هيرودوت أن أجور بناة الأهرامات فى مصر القديمة كانت تُدفع لهم فجلا وبصلا وثوما، وكان الفجل فى ذلك يستخدم كغذاء ودواء وله أهمية كبيرة لدى المصريين.
أخيرا فالكتابة عن الفجل وأخواته من النباتات وهتاف البائعين «ريان يا فجل» هو شعار الوقت، باعتباره أشهى للقارئ وأفضل للكاتب، بعد أن اكتشفنا كل فوائد الفجل ومزاياه.

 

التعليقات