وزيرة الصحة تهنئ «القصير» لتوليها منصب ممثل منظمة الصحة العالمية الجديد في مصر - بوابة الشروق
الأربعاء 23 سبتمبر 2020 1:21 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

وزيرة الصحة تهنئ «القصير» لتوليها منصب ممثل منظمة الصحة العالمية الجديد في مصر

منى زيدان
نشر في: الثلاثاء 4 أغسطس 2020 - 5:58 م | آخر تحديث: الثلاثاء 4 أغسطس 2020 - 5:58 م

وزيرة الصحة تشكر الدكتور جون جبور على مجهوداته خلال فترة عمله ممثلًا للمنظمة في مصر.. وتسلمه هدية تذكارية تقديرًا لجهوده

استقبلت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان، اليوم الثلاثاء، بديوان عام الوزارة، كلا من الدكتورة نعيمة القصير ممثل منظمة الصحة العالمية الجديد في مصر، والدكتور جون جبور ممثل منظمة الصحة العالمية السابق في مصر، وذلك ضمن الحركة الدورية لممثلي منظمة الصحة العالمية في الدول.

وتقدمت الوزيرة، بالشكر للدكتور جون جبور وسلمته هدية تذكارية تقديرًا لجهوده خلال سنوات عمله في مصر، مؤكدة أن منظمة الصحة العالمية كانت ومازالت شريكا أساسيا في أنشطة وزارة الصحة والسكان كافة، والمبادرات الرئاسية والمشروعات القومية في مجال الصحة العامة، بالإضافة إلى استراتيجية التصدي لأزمة فيروس كورونا، موضحة أهمية التعاون مع المنظمة في كل أنشطة الوزارة، والتي توافقت نتائجها مع أهداف المنظمة.

كما هنأت الوزيرة الدكتورة نعيمة القصير، على توليها مهام منصب ممثل منظمة الصحة العالمية في مصر، قائلة إن توليها ذلك المنصب، جاء استكمالا للعطاء الذي قدمه الدكتور جون جبور خلال فترة عمله بمصر، حيث ستظل المنظمة شريكا أساسيا ومرشدا علميا بعد التعاون الكبير ونقل الخبرات الذي تم بين المنظمة ووزارة الصحة والسكان خلال العامين الماضيين.

ومن جهته، تقدم الدكتور جون جبور، بالشكر لوزيرة الصحة والسكان لجهودها في النهوض بالمنظومة الصحية في مصر، تحت توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية وإرشادات دولة رئيس مجلس الوزراء، معربًا عن فخره بالعمل في مصر خلال تلك الفترة التي شهدت إنجازات كبيرة كانت المنظمة جزءًا من فريق العمل بها، موضحا أن الإنجازات التي حققتها الوزارة من خلال تنفيذ مبادرات الصحة العامة وتطوير ورفع كفاءة البنية التحتية للمنظومة الصحية ساهم في تحسين الصحة العامة للمواطنين، كما أنه ساهم في التصدي لأزمة فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" والحفاظ على المنظومة الصحية.

وأكد جبور، أن سنوات عمله في مصر ستكون مكمن قوة في مسيرة عمله حيث سيقوم بنقل تلك الخبرات خلال عمله في البلدان الأخرى، قائلا: "مصر كانت ومازالت القدوة في دول إقليم شرق المتوسط خاصة بما حققته من إنجازات في مبادرات الصحة العامة والتي انعكست بشكل إيجابي على تحسين الصحة العامة للمجتمع المصري".

ومن جهتها، تقدمت الدكتورة نعيمة القصير، بالشكر لوزيرة الصحة والسكان، على استقبالها في أول يوم عمل لها ممثلًا لمنظمة الصحة العالمية في مصر، مؤكدة متابعتها للنجاح الذي حققته مبادرة "100 مليون صحة" على مستوى الإقليم وعلى مستوى الدول الإفريقية أيضًا.

كما أشادت بمجهودات الدكتورة هالة زايد على أرض الواقع ومتابعتها الميدانية المستمرة لسير العمل في محافظات مصر المختلفة، مؤكدة أن منهجية وزيرة الصحة والسكان في العمل أظهرت عدد من النجاحات تمثلت في استعداد مشاركة مصر في تصنيع لقاحات فيروس كورونا وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الأدوية وتحقيق مستوى عال من التكنولوجيا الطبية فضلًا عن التغطية الصحية الشاملة، لافتة إلى استكمال مسيرة العمل بالتعاون مع الوزارة للحفاظ على تلك الإنجازات.

جدير بالذكر أن الدكتور جون جبور عمل ممثلًا لمنظمة الصحة العالمية في مصر في الفترة بين عامي 2015 و2020، قدمت خلالها المنظمة الدعم التقني لمصر في تكثيف الجهود للقضاء على فيروس سي ختامًا بالمبادرة الرئاسية "100 مليون صحة" للقضاء على فيروس سي والكشف عن الأمراض غير السارية، بالإضافة إلى دعم منظومة التأمين الصحي الشامل، ودعم صحة الأم والطفل والصحة النفسية ودعم النظام الصحي للتصدي لأي جائحة ومنها الإنفلونزا وفيروس كورونا المستجد.

ويذكر أن الدكتورة نعيمة القصير كانت قد شغلت منصب ممثل منظمة الصحة العالمية بالإنابة في جمهورية مصر العربية منذ عام 2010 إلى عام 2013 إلى جانب عملها كمساعد للمدير الإقليمي للمنظمة، وكان قد تم تعيينها من قبل المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ككبير علماء التمريض والقبالة في المكتب الرئيس بجنيف منذ عام 1999 إلى عام 2003.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك