كورونا تهبط بأسعار المنتج السياحى المصرى لأدنى مستوى فى تاريخه - بوابة الشروق
الأحد 11 أبريل 2021 9:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

كورونا تهبط بأسعار المنتج السياحى المصرى لأدنى مستوى فى تاريخه

 طاهر القطان:
نشر في: السبت 6 فبراير 2021 - 9:12 م | آخر تحديث: الأحد 7 فبراير 2021 - 3:03 م

فنادق 5 نجوم تبيع الليلة بـ12 دولار.. وتحذيرات من تهديد سمعة السياحة المصرية
حذر أحد المستثمرين السياحيين الكبار فى جنوب سيناء من قيام عدد من الفنادق والمنشآت السياحية بشرم الشيخ بالنزول لأسعارالمنتج السياحى المصرى لأدنى مستوى، حيث وصل سعر الفرد فى االغرفة بفنادق الـ5 نجوم إلى أقل من 12 دولارا فى الليلة، وهو ما يسىء لسمعة السياحة المصرية اساءة بالغة ويهدد بفقدان الثقة فى المقصد السياحى المصرى الذى يتمتع بمقومات سياحية غير موجودة فى أى بلد فى العالم.
وأشار إلى أنه أغلق 4 فنادق يمتلكها لعدم رضائه عن الوضع العام ورفضه النزول بالأسعار تحت أى بند.. قائلا الإغلاق أفضل تماما من خفض الأسعار بهذا المستوى غير اللائق بسمعة السياحة المصرية.
وأوضح أن مصر ستكون من أهم الدول التى يقصدها السائحون بعد انتهاء تداعيات كورونا نظرا للسمعة الجيدة التى اكتسبتها الفتة الماضية من خلال التزام منشأتها السياحية والفندقية بالاجراءات الاحترازية والوقائية ما أهلها للحصول على ختم «السفر الأمن» من المجلس الدولى للسياحة والسفر الذى تحصل عليه فقط الدول الآمنة صحيا.
وكان القطاع السياحى قد بدأ مؤخرا قبل انتشار فيروس كورونا المواجهة القوية مع الظاهرة التى تؤرق صناعة السياحة فى مصر وهى ظاهرة حرق الأسعار التى أساءت لسمعة السياحة المصرية وحرمان الدخل القومى من المزيد من العملات الأجنبية بل ساهمت فى انهيار الخدمات المقدمة للسائحين.
وأكد خبراء ومستثمرو السياحة أن الضرورة تقتضى التخلص من بعض تداعيات الأزمات السابقة حتى يكون الدخل السياحى مطابقا ومتوازنا مع التدفقات السياحية ويـأتى فى مقدمة هذه التداعيات والظواهر السلبية عملية حرق الاسعار البرامج السياحية المختلفة التى اضطر إليها البعض خلال سنوات الأزمة بهدف تحقيق نشاط وهمى أضر بأصحابه أولا قبل أن يضر بصناعة السياحة بصفة عامة.
كانت لجنة السياحة بجمعية رجال الأعمال برئاسة المهندس أحمد بلبع رئيس اللجنة السابق قد رفضتا هذه الظاهرة وتم التنسيق بين اللجنة وغرفة المنشآت الفندقية فى إصدار لائحة استرشادية للحد الادنى للخدمات الفندقية من مستوى نجمة حتى مستوى خمس نجوم وتم عرض هذه اللائحة على وزير السياحة السابق إلا أنه لم يصدر قرارا بشأنها حتى الآن.. وتضمنت اللائحة الخاصة بالأسعار التى توصلت اليها غرفة الفنادق ولجنة السياحة بجمعية رجال الاعمال أن يكون سعر الفرد فى الغرفة الفندقية 110 دولارات كحد أدنى لفنادق القاهرة الكبرى فئة 5 نجوم، و35 دولارا لفنادق شرم الشيخ والغردقة والأقصر وأسوان، و25 دولارا كحد أدنى لأسعار الإقامة بفنادق فئة 4 نجوم بجميع المناطق السياحية على أن ينخفض هذا الحد إلى 20 دولارا فى الفنادق فئة 3 نجوم.
وقال الخبير السياحى على عقدة عضو غرفة شركات السياحة إن التحدى الحقيقى أمام القطاع السياحى حاليا هو الأسعار التى انخفضت بل تدنت خلال الفترة الأخيرة ووصلت لسعر منخفض للغاية بسبب تداعيات جائحة كورونا.

وأكد أنه يجب أن نتجاوز هذه المرحلة ويكون هناك وقفة جادة من كل العاملين بالقطاع السياحى للقضاء على ظاهرة تدنى الاسعار من خلال اقرار الحد للأسعار الذى طالب به بعض المستثمرين خلال الفترة الأخيرة للحفاظ على سمعة مصر السياحية ومازال حبيس الأدراج.

وأشار إلى أن المنتج السياحى المصرى سيكون عليه طلب كبير بعد انتهاء الجائحة وأن السياحة قائمة على العرض والطلب، ولذا يجب وضع آلية مناسبة للقضاء على ظاهرة حرق الاسعار فى أسرع وقت ممكن للحفاظ على سمعة مصر السياحية.. مطالبا بالتدخل العاجل لإيقاف نزيف الخسائر الذى يتعرض له الاقتصاد الوطنى وكذا الاساءة إلى سمعة السياحة المصرية من جراء استمرار ظاهرة حرق وتدنى الأسعار فى الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك