«طمي سيول وادي العريش».. مصدر خصب لماسكات الوجه ونعومة البشرة - بوابة الشروق
الأحد 17 نوفمبر 2019 1:11 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما توقعك لنتائج منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية تحت 23 سنة؟

«طمي سيول وادي العريش».. مصدر خصب لماسكات الوجه ونعومة البشرة

مصطفى سنجر
نشر فى : الأربعاء 6 نوفمبر 2019 - 5:01 م | آخر تحديث : الأربعاء 6 نوفمبر 2019 - 5:01 م

يجلب وادي العريش الطمي مع مياه الأمطار في مواسم السيول من جبال وسط سيناء حتى مصبه عند ساحل المدينة، وهي مسافة تقدر بحوالي 70 كيلومترا؛ ما يعتبره الأهالي فرصة لجمع الطمي من مجرى الوادي، ولهم فيه استخدامات أخرى.

يقول عبدالعزيز الغالي، عضو اتحاد الكتاب، لـ"الشروق"، إن طمي وادي العريش مفيد جدا للبشرة؛ حيث تأخذ منه السيدات -بعد نضوب مياه السيل- كميات لاستخدامها كماسك على الوجه؛ باعتباره أحد العناصر المفيدة لنعومة البشرة وإزالة الهالات السوداء؛ وذلك نظرا لاحتواء الطمي على عناصر طبيعية مفيدة وغير كيميائية.

ويعتبر ذلك الماسك مجانيا للوجه وبديلا عن طمي "البحر الميت" الذي يباع في محلات التجميل بأسعار باهظة.

بينما اعتبر آخرون، ومنهم أصحاب الخبرة في الصيد، أن هذا الأوان من العام تتكاثر أسماك "السردين" في البحر المتوسط، وأن اختلاط مياه السيول بمياه البحر يساعد في نمو السردين الأجود طعما وحجما في تغير لون السردين إلى اللون المائل للاصفرار؛ دليلا على اكتنازها بالدهون وتسمى "السردينة المبرومة أو الوطنية".

ولا تقتصر الاستفادة من طمي وادي العريش على البشرة والأسماك، فهناك من يجمع من الطمي كميات لبناء الأفران المنزلية البلدية، وفيها يصنع الخبز الطازج متميز الطعم والرائحة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك