اليوم في نهائي «خليجي 24».. السعودية تبحث عن لقب رابع أمام البحرين الطامح في اللقب الأول - بوابة الشروق
السبت 18 يناير 2020 5:03 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستحرص على زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام؟

اليوم في نهائي «خليجي 24».. السعودية تبحث عن لقب رابع أمام البحرين الطامح في اللقب الأول

محمد عبدالمحسن
نشر فى : الأحد 8 ديسمبر 2019 - 3:14 ص | آخر تحديث : الأحد 8 ديسمبر 2019 - 6:20 ص

رينارد: المباراة تختلف عن مواجهة المجموعات.. وسوزا: الضغوط أمر إيجابي

يسدل الستار في العاشرة من مساء اليوم على فعاليات بطولة «خليجي 24» بالمباراة النهائية للنسخة والتي تجمع المنتخب السعودي بنظيره البحريني، على ملعب عبد الله بن خليفة، في نسخة مكررة من نهائي بطولة 2003.

ويسعى المنتخب السعودي إلى تكرار إنجاز 2003، عندما توج باللقب للمرة الثالثة والأخيرة، متفوقًا على نظيره البحريني الذي حل في المركز الثاني، في نسخة أقيمت بنظام الدوري وليس الكأس.

على الجانب الأخر يطمع المنتخب البحريني في التتويج بلقبه الأول في تاريخ البطولة، حيث فشل في 4 مناسبات سابقة وصل خلالها للنهائي من التتويج، محققًا الوصافة، فيما حقق المنتخب السعودي الوصافة في 7 مناسبات كأكثر المنتخبات تحقيقًا لهذا المركز.

وافتتح المنتخب السعودي مشواره ي نسخة الموسم الحالي، والتي قرر المشاركة فيها في اللحظات الأخيرة، بالخسارة أمام المنتخب الكويتي بنتيجة 3-1، قبل أن يعود بانتصارين متتاليين على حساب البحرين وعمان 2-0 و3-1 على الترتيب، وفي الدور نصف النهائي تمكن من إقصاء المنتخب القطري المستضيف.

من جانبه افتتح المنتخب البحريني مشواره بالتعادل السلبي أمام عمان، قبل أن يتلقى الهزيمة أمام السعودية بهدفين نظيفين، والفوز على الكويت بنتيجة 4-2 ليتأهل كثاني المجموعة الثانية برصيد أربع نقاط وبفارق نقطتين خلف السعودية وبفارق الأهداف فقط أمام نظيره العماني، وفي الدور نصف النهائي تمكن من التفوق على المنتخب العراقي بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل بهدفين لكل فريق.

الفرنسي هيرفي رينار، المدير الفني للمنتخب السعودي، أكد أن مباراة فريقه أمام نظيره البحريني تختلف تماما عن مباراة الدور الأول التي انتهت لصالح المنتخب السعودي 2 / صفر، وأن فريقه يحتاج لتركيز شديد لتحقيق الفوز.

وقال رينار في تصريحات خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: «نحن سعداء للغاية بالتواجد في النهائي. أعتقد أننا نستحق هذا كما نأمل في تقديم مباراة قوية، هدفنا منذ البداية هو الفوز وليس المشاركة فقط ولهذا يتعين علينا التركيز بشكل جدي».

وأضاف رينار: «قدمنا مباريات قوية أمام البحرين وعمان ولعبنا فيها بشكل هجومي. المباراة أمام قطر كانت مختلفة حيث لعبنا بدون سلمان الفرج وسالم الدوسري واعتمدنا على الدفاع بشكل أكبر وحققنا الفوز. وعندما تلعب في بطولة كبيرة يجب أن تكون لديك استراتيجية، لعبنا للأمة السعودية ولإسعاد الجماهير السعودية وحققنا هدفنا حتى الآن، المباراة غدا ستكون مختلفة تماما عن مباراتنا في الدور الأول فهي مباراة نهائية وستكون في غاية القوة».

ومن جانبه شدد البرتغالي هيليو سوزا، المدير الفني للمنتخب البحريني، على الضغوط التي يواجهها فريقه قبل مباراة اليوم، مشيرا إلى أنها كلها ضغوط إيجابية تساعد فريقه على تقديم عرض قوي في مباراة الغد وتحقيق الفوز باللقب الخليجي الأول في تاريخه.

وقال سوزا في المؤتمر الصحفي: «نثق بأنفسنا وسنحاول تقديم أداء جيد مثلما قدمنا في المباراة الماضية، بإمكاننا أن نواجه المنتخب السعودي وأن نكون أكثر كفاءة في هذه المباراة ونجد حلولا أفضل».

وذكر : «نسعى للفوز لكننا نسعى أيضا لتجهيز منتخب قوي للمستقبل، الدوري البحريني نصف محترف، والبطولة الحالية تمثل إعدادا رائعا لفريقنا لأننا نواجه فرقا قوية ونثق بلاعبينا الذين قدموا مباراة مميزة أمام العراق».

وعما إذا كانت الرغبة في الفوز باللقب الأول يمثل ضغطا على الفريق ، قال سوزا : «فريقنا سيكون مكونا من 23 لاعبا، سنبدأ ب11 لاعبا كما سنتمتع بتشجيع من الجماهير، عندما يدخل اللاعبون لأرض الملعب سيكون لديهم مهمة كبيرة، الضغط موجود في كل وقت حتى في التدريبات ولكن اللاعبين تعاملوا معه بشكل رائع في البطولة».

وتقام المباراة على ملعب عبد الله بن خليفة بنادي الدحيل بالعاصمة القطرية الدوحة، وكان من المقرر أن تقام على ملعب «ستاد خليفة المونديالي» لكن اللجنة المنظمة قررت إقامته في الدحيل لضمان امتلاء الملعب، والذي يتسع لـ12 ألف متفرج، خاصة بعد عدم تأهل المنتخب القطري إلى المباراة النهائية، عقب الخسارة 0 - 1 أمام المنتخب السعودي.

وخصص الاتحاد البحريني لكرة القدم خمس طائرات خاصة للجماهير لحضور المباراة النهائية يوم الأحد ،لمساندة الفريق أمام المنتخب السعودي ،فيما لم يعلن اتحاد الكرة السعودي حتى الآن سفر جماهيره للدوحة لحضور اللقاء .

واستضاف ملعب "عبد الله بن خليفة" مباريات المجموعة الثانية في دور المجموعات من البطولة ،بالإضافة إلى مباراة الدور قبل النهائي بين العراق والبحرين، فيما أقيمت مباريات المجموعة الأولى على ملعب ستاد خليفة الدولي ،وأقيمت مباراة واحدة على ملعب الجنوب المونديالي في الوكرة وجمعت قطر والسعودية في المباراة الثانية بالدور قبل النهائي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك