نائب رئيس بنك مصر: 20 % معدل نمو مستهدف لأعمال البنك فى عام 2017 ــ 2018 - بوابة الشروق
الجمعة 17 سبتمبر 2021 4:11 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد محاسبة الطبيب المتهم في واقعة فيديو «السجود للكلب»؟

نائب رئيس بنك مصر: 20 % معدل نمو مستهدف لأعمال البنك فى عام 2017 ــ 2018

عاكف المغربى، نائب رئيس البنك
عاكف المغربى، نائب رئيس البنك
كتبت ــ عفاف عمار:
نشر في: الأحد 9 يوليه 2017 - 12:19 م | آخر تحديث: الأحد 9 يوليه 2017 - 12:19 م
مضاعفة محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة لتصل إلى 9.5 مليار جنيه
دراسة تدشين مكتب تمثيل للبنك فى السوق الهندية
180 مليون دولار حصيلة التنازل عن العملة لدى البنك خلال الاسبوع الماضى
التوقيع على اتفاقية قرض بقيمة 500 مليون دولار مع الاستثمار الأوروبى فى سبتمبر القادم
يستهدف بنك مصر، ثانى اكبر بنك حكومى فى السوق المحلية، معدل نمو 20% فى جميع اعمال البنك خلال العام المالى 2017 ــ 2018، تبعا لتصريحات عاكف المغربى، نائب رئيس البنك.
اضاف المغربى لــ «مال واعمال – الشروق» ان خطة البنك فى العام القادم تتركز على مضاعفة حجم محفظة المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتى تبلغ حاليا نحو 4.5 مليار جنيه.
وحقق البنك الحكومى اعلى ارباح فى تاريخه خلال العام المالى 2015 ــ 2016، بلغت 5.5 مليار جنيه مقابل 4.2 مليار جنيه فى 6 /2015 بنسبة نمو31.7% وبعد سداد مبلغ 4.7 مليار جنيه للضرائب.
وعن خطة البنك لتعزيز تواجده فى الاسواق الخارجية، قال المغربى إن مصرفه انتهى من اجراءات تأسيس مكتب تمثيل له فى روسيا والمخطط افتتاحه فى اقرب وقت، كما يجرى البنك حاليا اجراءات تدشين مكاتب تمثيل له فى دول كوريا الجنوبية وكينيا والصومال، بالاضافة إلى خطة اخرى للتواجد فى السوق الهندية عبر فتح مكتب تمثيل للبنك فى الهند.
تابع، ان بنك مصر ليس بحاجة لافتتاح مكتب تمثيل له فى دولة كوت ديفوار، بعد افتتاح فرع لبنك مصر لبنان ــ الذى يساهم فيه بنك مصر ــ فى الدولة الأفريقية.
كان بنك مصر افتتح مكتب تمثيل له فى مدينة غوانزا بالصين فى شهر ابريل الماضى، ويمتلك بنك مصر شبكة فروع فى الخارج تتمثل فى خمسة فروع بدولة الإمارات وبنك مصر فى لبنان وفرع فى باريس وآخر فى المانيا.
وقال المغربى ان حصيلة التنازل عن العملة الأمريكية لدى مصرفه طوال الاسبوع الماضى قرابة 180 مليون دولار، نتيجة ارتفاع العملة المحلية امام الدولار الأمريكى.
ويستهدف بنك مصر خلال العام القادم تعزيز السيولة الدولارية لديه عبر عدة ادوات مالية جار دراستها، هى طرح سندات دولارية او القروض المشتركة او الاقتراض من احدى المؤسسات التمويل العالمية، حسب تصريحات المغربى، مشيرا إلى ان المبلغ المستهدف الحصول عليه يتوقف على التسعير واحتياجات البنك، مرجحا ان يقارب المليار دولار.
اضاف ان مصرفه ينتظر توقيع عقد تمويل بقيمة 500 مليون دولار مع بنك الاستثمار الاوروبى، بغرض توفير السيولة الدولارية لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، مضيفا ان مجلس ادارة الاستثمار الاوروبى سيناقش اتفاقية القرض فى شهر سبتمبر القادم تمهيدا للتوقيع عليها.
ووقع بنك مصر فى يونيه الماضى عقد تمويل بقيمة 200 مليون دولار مع البنك الافريقى للاستيراد والتصدير (افريكاسيم) بأجل ثلاث سنوات، بغرض تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وسبق ان وقع البنك عقد تمويل بقيمة 500 مليون دولار مع بنك التنمية الصينى، لمدة ثمانى سنوات، بالاضافة إلى قرض بقيمة 250 مليون دولار من بنك كريدى سوس السويسرى فى فبراير الماضى، و50 مليون دولار من مصرف ابوظبى الاسلامى وعدة بنوك خليجية.
وفى ديسمبر الماضى وقع البنك مذكرة تفاهم مع البنك الصناعى والتجارى الصينى (آى.سى.بى.سي) لاقتراض 500 مليون دولار، بالاضافة إلى توقيع اتفاق عمل إطارى مع مؤسسة تأمين الصادرات الصينية «ساينو شور» بمبلغ 500 مليون دولار لتمويل عمليات التجارة الخارجية، وعزا البنك الهدف من قرض البنك الصناعى والتجارى إلى «دعم السيولة الدولارية لتلبية احتياجات العملاء وتمويل مشروعات مشتركة بين الجانبين المصرى والصينى».


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك