دار الشروق تتفق على نشر مذكرات ألبير أريه - بوابة الشروق
الخميس 17 يونيو 2021 5:30 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

دار الشروق تتفق على نشر مذكرات ألبير أريه


نشر في: الجمعة 11 يونيو 2021 - 12:07 ص | آخر تحديث: الجمعة 11 يونيو 2021 - 12:41 ص

اتفقت دار الشروق مع أسرة المفكر ألبير أريه، على نشر مذكراته التى تغطى ٩٠ عاما منذ ميلاده وحتى رحيله فى أبريل الماضى.
وألبير أريه مواطن مصرى ولد يهوديا لأب يحمل الجنسية المصرية، وعاش ألبير ومات حاملا لجنسية مصر اسما وفعلا وتاريخا.
ارتبط ألبير منذ شبابه بالحركة الوطنية المصرية وكان مهتما بالعدالة الاجتماعية وسجن 11 عاما أيام عبدالناصر بتهمة الماركسية. لم يشك أحد فى جميع مراحل مصر السياسية الحديثة فى وطنية ألبير وانتمائه للوطن وللبسطاء من الشعب، وكان عضوا بارزا فى تأسيس جمعية يهود مصريين ضد الصهيونية، وكان مؤيدا دائما للحق الفلسطينى. رفض الخروج من مصر وقال ولدت مصريا وعشت على أرض هذا الوطن وتزوجت مصرية وأنجبت أولادى هنا وسوف أموت هنا.
ورفض الخروج من مصر حتى فى أحلك الظروف بعد هزيمة 1967. ألبير كان شخصية معروفة فى كل الأوساط الثقافية المصرية.
الدكتور محمد أبو الغار، التقى ألبير أريه، عندما كان يعكف على إعداد كتابه يهود مصر من الازدهار إلى الشتات، وقال أريه لأبو الغار حينها إن جذور عائلته تعود إلى إسبانيا؛ حيث طرد منها عام 1492 ورحل إلى بلغاريا ثم تركيا، وجاء والده لمصر فى أوائل القرن العشرين. ووفقًا لحكاية أريه عن نفسه فإنه استقر فى حى عابدين طوال عمره، وتعلم فى مدرسة الليسيه، وكان والده يعمل تاجر أدوات رياضية، كما ربطت والده علاقة بالقيادات الوفدية مثل الزعيم سعد زغلول، وإسماعيل صدقى، واختار الوالد أن يتنازل عن الجنسية التركية ويحمل المصرية.

 

المهندس إبراهيم المعلم والدكتور محمد أبو الغار وأحمد بدير مع سامى وهانى ألبير أريه فى دار الشروق



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك