رئيس الوساطة الجنوبية لـ الشروق: «الحلو» جاهز للتفاوض نوفمبر المقبل لكنه مرهون باستقرار السودان - بوابة الشروق
الأربعاء 1 ديسمبر 2021 11:28 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

رئيس الوساطة الجنوبية لـ الشروق: «الحلو» جاهز للتفاوض نوفمبر المقبل لكنه مرهون باستقرار السودان

سمر إبراهيم:
نشر في: الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 - 2:51 م | آخر تحديث: الثلاثاء 12 أكتوبر 2021 - 2:51 م

قال المستشار الأمنى لرئيس جنوب السودان، رئيس لجنة الوساطة الجنوبية توت قلواك، إن بلاده مهتمة للغاية بأمن واستقرار دولة السودان، وكذلك مصر تولى اهتماما لما يحدث بالسودان وبأمنه واستقراراه، نظرا للتشابك الحدودى الجغرافى الهام بين مصر والسودان من جانب، وبين السودان وجنوب السودان من جانب آخر.
وشدد على أن أي تأثير سلبى على دولة استراتيجية كـ«السودان» سيؤثر على البلدين والمنطقة أيضا، ومن ثم نعمل على دعم السودان سياسيا، ودعم الحوار بين جميع الأطراف فى إطار المصلحة الوطنية لحل جميع القضايا.
جاء ذلك في تصريحات خاصة لـ«الشروق» على هامش زيارته للقاهرة، الأحد، خلال مشاركته في الوفد المرافق للرئيس سيلفاكير ميارديت.
وأشار قلواك إلى أن دور جوبا والقاهرة هو دعم الاستقرار السياسى فى الخرطوم، وتحقيق الوفاق الوطنى بين المكونين المدنى والعسكرى، لاسيما أن هناك قضايا قومية مثل «اتفاق سلام جوبا» وإذا اضطربت الأوضاع فى البلاد هذا يعنى انهيار اتفاق السلام، ونحن حريصون على عدم العودة للحرب مجددا.
ودعا قلواك «قائد الحركة الشعبية ــ شمال، عبدالعزيز الحلو» ورئيس حركة جيش وتحرير السودان عبدالواحد نور للتوقيع على اتفاق السلام.
وأكد أن الحلو جاهز للتفاوض مع الحكومة فى منتصف نوفمبر المقبل، وإذا كان هناك استقرار للأوضاع فى السودان لكانت المفاوضات قد بدأت مع الحكومة، ولكن الأمر حاليا يتوقف على استقرار الداخل السودانى، ومتى ما تكون الحكومة جاهزة، فنحن جاهزون للتفاوض.
أما بشأن عبدالواحد نور، فهو حاليا متواجد فى «جوبا»، ولكنه غير مستعد للتفاوض، ولا يزال يدرس ما يريد طرحه خلال المفاوضات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك