المركز العربي - الأوروبي يختار الدكتور عماد عواد سفيرا للنوايا الحسنة - بوابة الشروق
الإثنين 26 سبتمبر 2022 3:20 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

إلى أي مدى راض عن تعاقد الأهلي مع السويسري مارسيل كولر؟

المركز العربي - الأوروبي يختار الدكتور عماد عواد سفيرا للنوايا الحسنة


نشر في: الإثنين 15 أغسطس 2022 - 12:40 م | آخر تحديث: الإثنين 15 أغسطس 2022 - 12:40 م
أوصى الأمين العام للمركز العربي-الأوربي لحقوق الإنسان والقانون الدولي ومقرة أوسلو (مملكة النرويج)، بمنح الدكتور عماد الدين صالح عواد عضوية المركز ولقب سفير السلام والنوايا الحسنة، بتاريخ 3 أغسطس 2022.
يُشار إلى أن المركز هو منظمة دولية مستقلة غير سياسية طوعية لا تستهدف الربح وتعمل بموجب ميثاق الأمم المتحدة، ومسجلة بقاعدة بيانات المنظمات غير الحكومية للأمم المتحدة، وكذلك وكالة الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان. ويتمتع المركز بالحصانات والامتيازات الدولية وفقاً للمعايير الدولية كأحد المنظمات الدولية.
ويهدف المركز إلى تعزيز مبادئ حقوق الإنسان ونشر قيم السلام والتسامح والتعايش اجتماعي في العالم فكراً ومضموناً، وبما نصت عليه المواثيق والعهود الدولية من مبادئ، من خلال طرح برامج إنسانية تهدف إلى خدمة وتنمية المجتمعات، بغض النظر عن الدين أو العقيدة أو الجنس أو النوع أو العرق أو اللون أو الانتماء.
وجاءت توصية الأمين العام للمركز بشأن منح الدكتور عماد عواد العضوية ولقب سفير السلام والنوايا الحسنة تقديراً لجهوده الدؤوبة في العمل العالم. بالإضافة إلى سابق عمله كدبلوماسي بوزارة الخارجية، فإنه تم ندبه للعمل كمنسق لإدارة الوقاية وتسوية وإدارة المنازعات في منظمة الوحدة الإفريقية، على إثر إنشاء الآلية الخاصة بذلك في القاهرة عام 1993.
كما أنه تولي تنسيق إدارة اللاجئين في القارة الإفريقية بالتعاون مع مكتب المنظمة الدولية للصليب الأحمر في أديس أبابا.
وبعد عودته إلى مصر، تولي منصب المستشار الخاص لأمين عام المجلس القومي لحقوق الإنسان وشارك بالعديد من أوراق العمل في المؤتمرات التي نظمها المجلس، لينتقل بعد ذلك لشغل منصب نائب المنسق الوطني لمشروع دعم القدرات في مجال حقوق الإنسان المنشأ باتفاق بين وزارة الخارجية المصرية والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، خلال الفترة من 2004 حتى 2010.
يُذكر أن الدكتور عماد عواد حاصل على كل من درجتي الدكتوراه وأهلية الإشراف على الأبحاث العلمية في العلوم السياسة من جامعة باريس (2) في فرنسا عام 1990 و1994 على التوالي، كما أنه من الكتاب الدائمين في مجلة الدفاع الفرنسية الصادرة عن وزارة الدفاع في فرنسا، وقام بترجمة عدد من الكتب من اللغة الإنجليزية إلى العربية أبرزها: "مولد مشكلة اللاجئين الفلسطينيين" الذي تم نشرة بالتعاون بين المركز القومي للترجمة في مصر وسلسلة عالم المعرفة التابعة للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بدولة الكويت عام 2013.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك