لماذا لا يتذكر الرجال التفاصيل التي تهم الزوجة؟.. تعرف على السبب - بوابة الشروق
الجمعة 18 سبتمبر 2020 7:45 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

لماذا لا يتذكر الرجال التفاصيل التي تهم الزوجة؟.. تعرف على السبب

سارة النواوي:
نشر في: الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 2:35 م | آخر تحديث: الثلاثاء 15 سبتمبر 2020 - 2:35 م

تعاني أغلب النساء من أن الرجل غالبا لا يتذكر التفاصيل، والتي تشكل للمرأة أمرا ليس بالهين في كثير من الأحيان، وبخاصة أن التفاصيل تعني للمرأة الكثير من الاهتمام والحب.

ربما يرجع ذلك السبب إلى أن اهتمامات الرجل غير المرأة؛ فكثيرا منهم ما يشغلهم هو أن الاعتناء بالأسرى وتوفير احتياجاتها المادية وهو جزء كبير من مسؤليته، حسب موقع "هابي ماريدج".

وكان الرجل قديما بعدما يوفر احتياجاته البيولوجية الأساسية، يرقد تحت ظل شجرة ولا يستيقظ إلا عندما يتعرض أهله للتهديد، وتشير الدراسات إلى أن هذا السلوك متأصل في جينات الرجال، بشكل لا يمحى على مدى آلاف السنين، وحتى الآن يعتقد الرجال أن الذهاب إلى العمل وتناول الطعام وإشباع احتياجاتهم الأساسية هو الغرض من حياتهم.

تقول معظم النساء إن الرجل خلال فترة الخطوبة والأشهر التي تعقب الزواج مباشرة، كان يمتلك ذاكرة رائعة لأدق التفاصيل التي تهمها، ولكن مع تقدم السنوات بات ينسى عيد ميلادها بل ويوم زواجهما أحيانا.

ويشيروا إلى أن الرجل في بداية العلاقة غالبا ما يحرص على الاهتمام بأدق تفاصيل المرأة، ولكن بعدما توالت السنوات بينهم لم يعد يلقي لمثل هذه الأشياء بالا.

كما أن معظم الرجال لا يعتبرون أن نسيان التفاصيل الصغيرة نقص في الحب من قبل النساء، فهم يشعرون أن ما كل عليهم توفير حياة كريمة لزوجاتهم وأولادهم.

ويمكن التغلب على هذه المشكلة من خلال تقويم يحتوي على جميع التواريخ المهمة، بالإضافة إلى هدايا الزوجة المفضلة، مثل العطر المفضل والزهور أو الحلوى.

ويجب على الرجال محاولة تذكر كل الأشياء التي تهم شريك حياته، لأن هذا يعني لها أنه يعتني بزوجته، وبالممارسة سيصبح الأمر اعتياديا بالنسبة للرجل ولن يجد صعوبة في ذلك.

وعلى المرأة أيضا أن تتغافل عن بعض الأمور، وبخاصة أن الزوج لم يقصدها، بل ويمكنك مساعدته في معالجتها، ولا بأس أن تذكيره في بعض الأوقات.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك