خلاف رأي بين رئيسي وزراء ماليزيا وأستراليا السابقين بشأن اختفاء الطائرة الماليزية - بوابة الشروق
الإثنين 21 سبتمبر 2020 4:22 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

خلاف رأي بين رئيسي وزراء ماليزيا وأستراليا السابقين بشأن اختفاء الطائرة الماليزية

(د ب أ)
نشر في: الأربعاء 19 فبراير 2020 - 6:13 م | آخر تحديث: الأربعاء 19 فبراير 2020 - 6:13 م

قال رئيس الوزراء الماليزي السابق نجيب رزاق اليوم الأربعاء إنه لا يوجد" دليل" على أن قائد الطائرة الماليزية "إم إتش 370" كان المسؤول عن الاختفاء غير المعروف أسبابه للطائرة عام 2014.

وكان نجيب يعلق على تصريحات رئيس الوزراء الاسترالي السابق توني آبوت، الذي قال في فيلم وثائقي حول الطائرة "حسب فهمي وفهمي الواضح للغاية- من كبار المسؤولين بالحكومة الماليزية أنه منذ المرحلة المبكرة للغاية، اعتقدوا أن الحادث كان نتيجة انتحار قائد الطائرة".

ولم يذكر آبوت، الذي كان يتولى منصب رئيس الوزراء في استراليا وقت وقوع الحادث، أسماء أي مسؤولين في الفيلم الوثائقي، الذي سوف يذاع على التليفزيون الأسترالي مساء اليوم.

وقال نجيب في منشور على صفحته على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي، تداولته وسائل الإعلام، إنه من غير العدل إلقاء اللوم على قائد الطائرة"، مالم يتم وحتى الحصول على الصندوق الأسود وتسجيلات قمرة القيادة".

وجرى تنفيذ عدة عمليات بحث غير ناجحة عن الطائرة في قاع جنوب المحيط الهندي، على الرغم من أن المياه جرفت أجزاء من الطائرة لعدة أماكن على طول ساحل الشرق الأفريقي.

يشار إلى أنه عندما اختفت الطائرة في مارس 2014، كان نجيب يقود الحكومة الماليزية. ويمثل نجيب حاليا للمحاكمة لاتهامه بالفساد.

ويذكر أن 238 شخصا، بينهم ستة استراليين و 50 ماليزيا، كانوا على متن الطائرة عندما اختفت في رحلتها من كوالالمبور إلى بكين في السادس من مارس 2014، فيما يعد أحد أكثر الحوادث غموضا في مجال الطيران.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك