دراسة: استخدام الهواتف الذكية في وقت متأخر من الليل قد يؤدي للعقم عند الذكور - بوابة الشروق
الخميس 4 مارس 2021 12:30 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

دراسة: استخدام الهواتف الذكية في وقت متأخر من الليل قد يؤدي للعقم عند الذكور

سمر سمير
نشر في: السبت 23 يناير 2021 - 1:34 م | آخر تحديث: السبت 23 يناير 2021 - 1:34 م

كشفت دراسة جديدة، أن التعرض في وقت متأخر من الليل للضوء الأزرق المنبعث من أجهزة الهواتف المحمولة الذكية والأجهزة اللوحة، يمكن أن يؤدي إلى ضعف جودة الحيوانات المنوية.

وأكدت الدراسة الحديثة التي تمت مشاركتها في اجتماع Virtual SLEEP 2020 ارتباط تأثير إشعاع الهاتف على صحة الحيوانات المنوية والخصوبة لدى الذكور، وذلك كما نشر موقع "إنديان أكسبريس".

وأعلنت منظمة الصحة العالمية، أن معدل انتشار العقم بين عموم السكان هو 15 إلى 20%، حيث تساهم خصوبة الذكور بنسبة 20 إلى 40% من هذا المعدل، ووفقًا للدراسة يمكن أن يكون لاستخدام أجهزة الوسائط الإلكترونية والرقمية تأثير كبير على الخصوبة لدى الرجال، حيث أدى استخدام الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بعد المساء إلى تقليل حركة الحيوانات المنوية وحركتها التقدمية وتركيزها.

ووجدت أنه كلما زاد التعرض للضوء قصير الموجة المنبعث من هذه الأجهزة، زادت نسبة الحيوانات المنوية الثابتة، بالإضافة إلى أن مدة النوم الأطول مرتبطة بإجمالي عدد الحيوانات المنوية والحركة التقدمية الإجمالية، لذلك كشفت الدراسة أنه يمكن للضوء المنبعث من هذه الأجهزة أن يعطل النوم ويمنع الحيوانات المنوية من الوصول إلى وجهتها، ما يتسبب في زيادة معدلات العقم عند الذكور.

ويمكن أن يتسبب الإشعاع في إلحاق الضرر بالحمض النووي للشخص، حيث تبدأ الخلايا بفقدان قدرتها على التعافي من تلقاء نفسها، ويمكن أن تصبح هذه الإشعاعات عند الوصول إلى الحيوانات المنوية أو خلية البويضة سببًا للإجهاض أيضًا، لذلك يجب الحرص على عدم استخدام الأجهزة الإلكترونية قبل النوم.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك