ياسر رزق يتوقع زيادة سقف حرية الصحافة في الفترة المقبلة - بوابة الشروق
الأحد 15 ديسمبر 2019 2:35 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

ياسر رزق يتوقع زيادة سقف حرية الصحافة في الفترة المقبلة

الكاتب الصحفي ياسر رزق
الكاتب الصحفي ياسر رزق

نشر فى : الأحد 24 نوفمبر 2019 - 8:29 م | آخر تحديث : الإثنين 25 نوفمبر 2019 - 2:09 م

توقع الكاتب الصحفي ياسر رزق رئيس مجلس إدارة مؤسسة أخبار اليوم، أن تشهد الفترة القادمة منح الصحافة زيادة في سقف حرية الرأي والإبداع.


ورجب رزق مساء امس بحضور منتدى أخبار اليوم للسياسات، والذي يستضيف ثاني جلسات الحوار الوطني التحضيرية، لمؤتمر الشأن العام الذي تعد لعقده وزارة الأوقاف المصرية.

وقال «رزق» إن تواجد أعضاء مثل الكاتب الصحفى عبد الحليم قنديل، والكاتب عبد الله السناوى، شهادة للمنتدى ولأخبار اليوم، مؤكدًا خلال كلمته: "نستطيع فى منتدى أخبار اليوم للسياسات أن نستضيف كل العقول باختلاف الفكر السياسي".

وأضاف رزق في الكلمة التي نقلتها "بوابة اخبار اليوم " أن الرئيس عبد الفتاح السيسى لديه إدراك بكل قضايا الدولة ومشاكلها، فكان الأمر فى البداية متعلقا بمؤتمر عن تجديد الخطاب الدينى ولكن رئيس الجمهورية طور الفكرة لتكون عن الشأن العام، ويتم عقد حلقات نقاشية تحضيرية لمؤتمر الشأن العام بالمؤسسات الصحفية.

وأشار إلى أن الرئيس السيسي يدرك أن المجتمع فى حاجة إلى حوار، ويقوم بالمصارحة فى كل الجوانب، لافتا النظرإلى أن الدولة مستعدة للإصلاح السياسى، ولكن علينا العمل وفق ضوابط محددة شاملة، وأكد أن الإصلاح السياسي إن لم يتم على يد الرئيس السيسي خلال فترة رئاسته سنتأخر كثيرا، متوقعًا أن الفترة القادمة ستشهد منح الصحافة زيادة في سقف حرية الرأي والإبداع .

وتابع رزق: "لدينا أكثر من قضية نحتاج لرصدها وليست القضية الدينية فقط، ومؤتمر الشأن العام أهميته تكمن فى أنه البناء الحقيقى لما بعد، وصدر مصر لا يضيق بأى فكرة لإنجاح المؤتمر".

واقترح رزق، على وزير الأوقاف والقائمين على الجلسات التحضيرية، العمل على المقترحات التى طرحت خلال الجلسة، واقتراح الشخصيات المتحدثة فى كل جلسة وتقديم شخصيات متنوعة، على أن يكون فيها من أعضاء البرلمان، وقيادات وزارية، وأن يضخ دماء جديدة فى الصفوة المثقفة التى ستتحدث خلال المؤتمر، وأن تشكل لجنة مصغرة للتنسيق وبحث كل المقترحات.

وتابع: "الرئيس يدرك أهمية الحوار العام، واسم الشأن العام يعطى انطباعا أكثر عن فتح المجال العام، وصدر مصر لا يضيق على الإطلاق".
وقال «رزق» نحن في فترة تحتاج إلى جهد كبير من كل مؤسسات الدولة، فعلينا أن نفكر ما الذي نريد أن نخرج به على كل المستويات.

واستكمل بمؤتمر الشأن العام «نضع لأول مرة أيدينا على محاور محددة، وهذا هو الإنجاز الحقيقي الثاني في الإصلاح السياسي».

من جانبه قال المستشار عمر مروان وزير الشؤون النيابية، إنه لابد من فهم كيفية تشكيل الوعي، قبل حدوث أية مشكلة، بتعاون كافة الجهات، مع تنمية القدرة الذاتية للمواطن لفهم صدق البيانات وكشف الشائعات والمعلومات التي ترد إليه.

ولفت إلى أن المقترح المقدم بخصوص محاور مؤتمر الشأن العام الذي يتم التحضير له، يشمل العديد من المحاور، ولكن في رأيه يجب فصل بعض المحاور عن بعضها البعض، مثل التطوير الإداري، فيجب أن يلازمه مكافحة، وكذلك الشأن العام والصحي والتعليمي لابد من التحدث عنهما بشكل أكبر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك