آخر رسالة من الطيار الأمريكي الذي أحرق نفسه أمام سفارة إسرائيل بواشنطن تضامنا مع غزة - بوابة الشروق
الجمعة 12 أبريل 2024 12:56 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

آخر رسالة من الطيار الأمريكي الذي أحرق نفسه أمام سفارة إسرائيل بواشنطن تضامنا مع غزة

عبدالله قدري
نشر في: الإثنين 26 فبراير 2024 - 11:52 م | آخر تحديث: الإثنين 26 فبراير 2024 - 11:52 م

نشر الطيار الأمريكي آرون بوشنل، قبل إضرام النيران في نفسه، رسالة أخيرة على حسابه عبر موقع "فيسبوك"، يعبر فيها عن احتجاجه من موقف الغرب من العدوان الإسرائيلي على غزة.

وكان آرون، أضرم النار في نفسه أمام السفارة الإسرائيلية في عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية احتجاجًا على الحرب الإسرائيلية على غزة.

وصرخ آرون بوشنل، وهو عضو نشط في القوات الجوية الأمريكية، مرارا وتكرارا "فلسطين حرة" ثم أشعل النار في نفسه، وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية وفاته متأثرًا بجراحه.

وكتب بوشنل عبر فيسبوك،: "كثيرون منا يحبون أن يسألوا أنفسهم، ماذا كنت سأفعل لو كنت على قيد الحياة أثناء العبودية؟ أو في ظل نظام جيم كرو الجنوبي؟ أو الفصل العنصري؟ ماذا كنت سأفعل لو كان بلدي يرتكب إبادة جماعية؟، الجواب هو أنك تفعل ذلك الآن".

ونظام جيم كرو الجنوبي، هي مجموعة قوانين شرعت التمييز العنصري في الولايات المتحدة بين أصحاب البشرة البيضاء والسوداء، وابتكر هذا النوع من التشريعات البيض الجنوبيون لحرمان الأمريكيين أصحاب البشرة السوداء من أي مكاسب سياسية أو اقتصادية.

وكان آرون، نشر مقطع فيديو قبل وفاته عبر فيه عن رأيه فيما يحدث في غزة، وقال: "اسمي آرون بوشنل، وأنا عضو فعّال في القوات الجوية الأمريكية، وقررت عدم السكوت على الإبادة الجماعية بأي شكل من الأشكال، وأعلنت عزمي على المشاركة في نوع من الاحتجاج المتطرف، لكنني أشير إلى أنه في مقارنة بما يتعرض له الناس في فلسطين على يد الإسرائيليين، فإن تصرفي ليس بتلك الطريقة متطرفا على الإطلاق".

ووضع هاتفه جانبا وسكب مادة قابلة للاشتعال على نفسه، وأشعل النيران بجسده، وصرخ "فلسطين حرة".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك