البلتاجي يطلب من مبارك ترديد الدعاء خلفه في المحكمة.. والقاضي يعنّفه - بوابة الشروق
الخميس 28 مايو 2020 7:48 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

البلتاجي يطلب من مبارك ترديد الدعاء خلفه في المحكمة.. والقاضي يعنّفه

محمد مجدي
نشر فى : الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 5:19 م | آخر تحديث : الأربعاء 26 ديسمبر 2018 - 5:19 م

وجه المتهم محمد البلتاجي عدة أسئلة للرئيس الأسبق محمد حسني مبارك خلال إدلاء الأخير بشهادته أمام محكمة جنايات القاهرة المنعقدة في معهد أمناء الشرطة بقضية "اقتحام السجون".

وسأل البلتاجي مبارك: "ما قولك فيما حدث بالمحكمة الأولى في هذه القضية عندما سألت محمد فريد حجازي قائد الجيش الثاني فقال لم يحدث ولم أعلم بذلك؟"، فأجاب مبارك: "لم أسمع هذا الكلام، وفريد حجازي ماكنش قائد جيش ولكن كان رئيس هيئة التنظيم والإدارة وبعدها انضم لرئاسة أركان الجيش".

واستكمل البلتاجي، أسئلته: "من خطابك للشعب المصري في 31 يناير تحدثت عن الغضب والمعالجة له ولم تشر من قريب أو بعيد بحدوث تدخل أجنبي مسلح على مصري وقتها؟، فرد مبارك: "ما مصر كلها شايفة الاعتداء المسلح من 25 يناير وحتي 11 فبراير".

وسأل البلتاجي، بصفتك كنت رئيس مصر الأسبق والقائد الأعلى للقوات المسلحة هل كانت القوات المسلحة عاجزة عن منع العناصر الأجنبية المسلحة من التوغل في الأراضي المصرية لعمق 600 كم من الدخول أو ضبط أحدا فيهم أم كان هناك خيانة؟، فرد قائلا: "الكلام ده مش مظبوط والقوات المسلحة ماكنش عندها غير حرس الحدود وكانت متمركزة في باقي الجمهورية لكن المسلحين تسللوا وكانوا يهاجمون الشرطة".

وطالب البلتاجي من مبارك، في سؤاله التالي ترديد الدعاء عقب شهادته قائلا: "معها هل توافقني في أن تقول أمين بعد دعائي الله ما من كان كاذبا فأعمه قبل أن يترك القاعة؟"، فعنّفت المحكمة البلتاجي، وقالت إنه تجاوز في توجيه الأسئلة بحق الشاهد وأمرته بالكف عن الأسئلة.

وأنهت المحكمة سماع الشهادة واكتفت بما أدلاه ورفعت الجلسة لإصدار قراراها بالتأجيل لجلسة 24 يناير لاستكمال سماع الشهود.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك