موسكو: الشعب الفلسطيني يتعرض لأكثر الأعوام دموية بسبب العنف الإسرائيلي - بوابة الشروق
الإثنين 6 فبراير 2023 3:50 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

موسكو: الشعب الفلسطيني يتعرض لأكثر الأعوام دموية بسبب العنف الإسرائيلي


نشر في: الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 - 7:02 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 - 7:02 ص

صرح نائب مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي، بأن استخدام إسرائيل للقوة في فلسطين أسفر عن مقتل نحو 130 شخصا خلال هذا العام، ما يجعله "أكثر الأعوام دموية" منذ 2005.

وقال خلال جلسة لمجلس الأمن اليوم الاثنين: "وفقا للمعلومات الواردة، فإن استخدام القوة من جانب السلطات الإسرائيلية في الضفة الغربية خلال العام الحالي 2022 أسفر عن مقتل أكثر من 130 شخصًا، ما يجعله العام الأكثر دموية منذ نحو عقدين".

وأضاف بوليانسكي أن تحركات السلطات الإسرائيلية، بما في ذلك بناء المستوطنات ومصادرة ممتلكات الفلسطينيين، إلى جانب استخدام العنف، قد أسفرت عن آثار تصعب إزالتها.

وخلال جلسة مجلس الأمن، قال المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، إن المجتمع الدولي يولي اهتماما أقل للقضية الفلسطينية بسبب الأزمة في أوكرانيا، وتطورات عالمية أخرى، وهو ما ساهم في تفاقم معاناة الفلسطينيين.

وزار وفد من الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، برئاسة نائب أمينها العام فهد سليمان، موسكو الأربعاء الماضي، والتقى نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف.

وفي حديث لوكالة " سبوتنيك" قال سليمان: "زيارة وفد الجبهة لموسكو، تندرج في إطار تقليد متبع، يعبر عن مستوى العلاقة المتقدمة بين روسيا كدولة ومجتمع والجبهة الديمقراطية والحركة الفلسطينية عموما".

وأوضح نائب الأمين العام أن "روسيا لها باع طويل في التعاطي مع الشأن الفلسطيني، مؤكدا أن الأحداث الأخيرة أثرت على موقعية هذه المسألة من أجندة عمل الرفاق في روسيا، لكن هذا لا يعني أن روسيا خرجت عن سياق التعامل الجدي المواظب المثابر المحترف مع القضية الفلسطينية، وفي هذا الإطار نشير إلى سلسلة الزيارات التي قامت بها الوفود الفلسطينية في الفترة الأخيرة".

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قد أعلن في وقت سابق هذا الشهر، وخلال كلمته أمام قادة الدول العربية في الجزائر، أن السلطة الوطنية الفلسطينية ستعيد النظر في مجمل علاقاتها مع إسرائيل، متهما الأخيرة بمواصلة انتهاك حقوق الفلسطينيين.

وأدانت الرئاسة الفلسطينية، في مناسبات سابقة "سياسة الإعدامات الميدانية"، التي تنتهجها إسرائيل بحق الفلسطينيين، محذرة من أن استمرار هذه السياسة، سوف يفجر الأوضاع في المنطقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك