شركات سياحية مصرية تبرم اتفاقات وعقود جديدة فى السوق الصيني للعام المقبل - بوابة الشروق
الأحد 3 مارس 2024 7:02 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

شركات سياحية مصرية تبرم اتفاقات وعقود جديدة فى السوق الصيني للعام المقبل

طاهر القطان
نشر في: الجمعة 1 ديسمبر 2023 - 12:54 م | آخر تحديث: الجمعة 1 ديسمبر 2023 - 1:34 م

- جهود مشتركة لزيادة الأعداد الوافدة من بكين للقاهرة.. و16 رحلة طيران أسبوعية للمقصد المصرى

أبرمت شركات سياحية مصرية، اتفاقات وعقود جديدة فى السوق الصيني، سيتم تنفيذها مع بداية العام المقبل ٢٠٢٤، مع منظمى الرحلات ووكلاء شركات السياحة بهذا السوق الواعد.

تأتى هذه التعاقدات كثمار أولى لمشاركة القطاع السياحى المصرى بشقيه الرسمى والخاص فى المعرض السياحي الدولي COTTM في دورته الـ 16 الذي أختتمت فعالياته مؤخرا بالعاصمة الصينية بكين، حيث يعد المعرض أكبر تجمع سياحي مهني لمنظمي الرحلات الصينيين وشركاء المهنة من جميع أنحاء الصين للمشاركة والتواصل الفعال والمثمر.

وقال وجيه القطان عضو غرفة شركات السياحة ورئيس مجلس ادارة إحدى الشركات المشاركة فى المعرض، إن أهم النتائج الإيجابية للمشاركة فى هذا المعرض العام، هو توقيع العديد من الشركات السياحية المصرية لاتفاقات وعقود جديدة سيتم تنفيذها مع بداية العام المقبل ٢٠٢٤ مع منظمى الرحلات ووكلاء شركات السياحة بالسوق الصينى، مؤكدا أن السوق السياحى الصينى من الأسواق الواعدة بالنسبة للسياحة المصرية ولذا يجب التركيز عليه خلال الفترة المقبلة.

وأضاف فى تصريحات صحفية، أنه تم عقد العديد من الاجتماعات مع منظمي الرحلات السياحية الصينية، وذلك بحضور محمد سلامة رئيس الإدارة المركزية للمكاتب السياحية بهيئة تنشيط السياحة، وإبراهيم بدر المسئول عن السوق الصيني بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي لبحث خارطه الطريق خلال العام المقبل، وخاصة أن ذروة الموسم السياحى الصينى "رأس السنة الصينية" تبدأ فى شهرى يناير وفبراير من كل عام وهي فترة إجازات الصينين، حيث ستستقبل مصر خلال هذه الفترة أعداد جيدة من السياحة الصينية.

وأوضح القطان، أن هذا المعرض كان فرصة للتعرف على مقترحات وآراء منظمي الرحلات وشركات السياحة العاملة بالسوق الصيني لزيادة هذه الحركة، بالإضافة إلى التعرف على التحديات التى قد تواجه تحقيق هذا النمو، خاصة أن مصر كانت من أول المقاصد السياحية التي سمحت الحكومة الصينية لشعبها بزيارتها بعد انتهاء الإغلاق الناتج عن جائحة فيروس كورونا مما يعكس العلاقات القوية بين البلدين.

وأشار إلى أن منظمى الرحلات الصينية أرجعوا سبب تباطؤ الحجوزات خلال الفترة الحالية، إلى استمرار الحرب على غزة وتم التأكيد خلال الاجتماعات على أن منطقة الصراع بعيدة كل البعد عن القاهرة، وعن أي مناطق سياحية مصرية، وتم حث منظمي الرحلات على تكثيف العرض على زيارة مصر، بعد زيادة رحلات الطيران إلى مصر، خاصة بعد تشغيل مصر للطيران خطها الجديد إلى شنجهاي بواقع ٣ رحلات أسبوعيا، بالإضافة إلى 13 رحلة أسبوعية إلى كل من بكين وهانزو وجوانزو بالصين، وبإضافة شنغهاى سيصل عدد الرحلات التي تسيرها الشركة إلى الصين 16 رحلة أسبوعية، وهو ما يساهم فى زيادة الحركة السياحية الوافدة من بكين إلى القاهرة.

وأردف أنه تم تنظيم ورش عمل بين الشركات السياحية المصرية ومنظمي الرحلات الصينية، نوقش فيها سبل زيادة أعداد السائحين إلى المقصد المصري والفرص والتحديات لزيادة أعداد السائحين، كما تم خلال ورش العمل بث فيديوهات من مصر ليقوم منظمي الرحلات بعرضها على العملاء تؤكد تمتع المقصد السياحى المصرى بالأمن والأمان والاستقرار.

وأشار إلى أن إحدى شركات الطيران الصينية، أعلنت عن تشغيل خط طيران جديد من إحدى المدن الصينية إلى مصر خلال الفترة المقبلة بمعدل 3 رحلات أسبوعية بما يعمل على زيادة حجم النقل الجوي بين الدولتين، ومن ثم زيادة أعداد السائحين من السوق الصيني الذي يعتبر من الأسواق السياحية الهامة.

وشاركت وزارة السياحة والآثار، مؤخرا مُمثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، في المعرض السياحي الدولي COTTM في دورته الـ16 الذي يُقام بالعاصمة الصينية بكين، حيث يعد هذا المعرض أكبر تجمع سياحي مهني لمنظمي الرحلات الصينيين وشركاء المهنة من جميع أنحاء الصين للمشاركة والتواصل الفعال والمثمر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك