«الداخلية»: ضبط ثلاثة من المتورطين في حادث مقتل طفلة بالشروق - بوابة الشروق
الأحد 2 أكتوبر 2022 5:24 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

«الداخلية»: ضبط ثلاثة من المتورطين في حادث مقتل طفلة بالشروق

القاهرة أ ش أ
نشر في: الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 6:32 م | آخر تحديث: الإثنين 5 ديسمبر 2016 - 6:32 م
واصلت وزارة الداخلية جهودها الرامية لتتبع وملاحقة عناصر البؤر الإجرامية، وتمكنت قطاعات الوزارة المعنية من كشف النقاب عن إحدى البؤر الإجرامية التي تخصص عناصرها في تنفيذ عمليات سطو مسلح تجاه بعض السيارات بغرض اختطاف مستقليها والمطالبة بمبالغ مالية كبيرة مقابل إطلاق سراحهم.

وأوضحت وزارة الداخلية، في بيان لها، الإثنين، أن من أبرز الحوادث التي ارتكبتها هذه العناصر هو الشروع في اختطاف المواطن أحمد حمدي عبد السميع داوود، وإطلاق النيران تجاهه حال استقلاله سيارته بصحبة نجلته الطفلة فريدة بمنطقة الشروق، مما أسفر عن إصابته ووفاة الطفلة، وإطلاق النيران تجاه سيارة النقيب شرطة باسم أشرف السيد مشالي حال سيره بذات النطاق والشروع في اختطافه مما أسفر عن إصابته عقب تبادله إطلاق النيران مع الجناة، واختطاف المدعو خليل إبراهيم رزق، حال توقفه بسيارته بنطاق مدينة العاشر من رمضان وإطلاق سراحه عقب حصولهم على فدية مالية.

كانت قد توافرت معلومات مؤكدة حول اتخاذ عناصر التشكيل العصابي المشار إليه من مزرعة كائنة غرب نفق الشهيد أحمد حمدي دائرة قسم شرطة الجناين محافظة السويس، وهي ملك المدعو إبراهيم سلامة سالم سليم، وكرًا للاختباء والانطلاق منه لتنفيذ مخططاتهم الإجرامية.

وأسفرت جهود البحث والمداهمات الأمنية وعمليات المتابعة عن ضبط ثلاثة من العناصر المتورطين في تنفيذ الحوادث المنوه عنها، وهم محمد حسين أرض الله سويلم، (23 عاما)، شمال سيناء ويقيم بمدينة الجفجافة، ومحمد ضيف الله أحمود محمد، (18 عاما)، شمال سيناء، ويقيم بمدينة الجفجافه، ومحكوم عليه بالمؤبد غيابيًا في قضيتين جنايات، وأحمد سالم سليمان سلمان، (19 عاما)، الجيزة ويقيم بها الغمازة الكبرى مركز الصف.

وأوضح البيان، أن يتم حاليًا ملاحقة باقي العناصر الإجرامية المتورطة في تنفيذ تلك الوقائع وهم محمد عبد الهادي أحمود محمد، "شهرته بطوط"، (20 عاما)، الإسماعيلية ويقيم بأبو صوير، ومحمد صابر أحمود محمد سلمان، (26 عاما)، شمال سيناء ويقيم أيضا بمدينة الجفجافة، ومحمد عودة خضر حسين، (26 عاما)، شمال سيناء ويقيم بها مدينة الجفجافة)، وجميعهم من العناصر الخطرة والصادر ضدهم أحكام قضائية تتراوح ما بين الحبس والسجن المؤبد، ويتخذون من منطقة الجفجافة بشمال سيناء وكرًا لاختبائهم مستغلين طبيعتها الجبلية التي تمكنهم من تنفيذ مخططاتهم الإجرامية.

وفي السياق ذاته، اعترفت عناصر التشكيل العصابي المضبوطين على مشاركتهم في تنفيذ الوقائع المشار إليها بصحبة باقي الهاربين، وقاموا بالإرشاد عن بعض المبالغ المالية التي تحصلوا عليها مقابل اشتراكهم في واقعة اختطاف المواطن المذكور.

وقامت الأجهزة الأمنية باتخاذ الإجراءات القانونية حيال عناصر التشكيل العصابي المعني، وعرضهم على النيابة العامة التي باشرت تحقيقاتها.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك