محكمة النقض الفرنسية ترفض طعنا ضد رئيس أساقفة سابق في قضية اعتداء جنسي - بوابة الشروق
الأربعاء 19 مايو 2021 2:33 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


محكمة النقض الفرنسية ترفض طعنا ضد رئيس أساقفة سابق في قضية اعتداء جنسي

باريس - د ب أ
نشر في: الخميس 15 أبريل 2021 - 1:05 ص | آخر تحديث: الخميس 15 أبريل 2021 - 1:05 ص

رفضت أعلى محكمة في فرنسا استئنافا لضحايا اعتداءات جنسية ضد تبرئة رئيس أساقفة ليون السابق، الكاردينال فيليب بربارين، مؤيدة حكما سابقا.

ووجهت المحكمة إلى بربارين تهمة عدم متابعة مزاعم الانتهاكات ضد قس سابق في قضية هزت الكنيسة الكاثوليكية في فرنسا، لكن محكمة الاستئناف برأته العام الماضي.

وقضت محكمة النقض اليوم الأربعاء لصالح بربارين.

وفي البداية، صدر ضده بصورة غير متوقعة حكم بوضعه تحت المراقبة لستة أشهر في الدرجة الأولى من التقاضي، لكن محكمة الاستئناف ألغت هذا الحكم. وطعن عدد من الضحايا ضد القرار.

ورغم ذلك، كان قرار محكمة النقض معنيا في المقام الأول بمطالبات الضحايا بتعويضات محتملة.

وتتعلق القضية باعتداء خلال الثمانينيات، وعلم به بربارين بعد عدة سنوات.

واعترف الكاهن السابق برنارد برينا بالاعتداء جنسيا على العديد من الصبية بينما كان قسيسا لمجموعة كشافة في الثمانينيات، وصدر حكم بسجنه لعدة سنوات.

وأدت القضية إلى إقالة بربارين من منصبه كرئيس أساقفة ليون.

ورأت المحكمة العليا أن واجب إبلاغ الكاردينال عن مزاعم الانتهاكات لم يعد ساريا منذ الوقت الذي بات فيه الضحايا قادرين على الإبلاغ عن الحقائق.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك