فى خطاب تكشف عنه «الشروق».. «قائممقام المرشد» يسطو على أموال الإخوان - بوابة الشروق
الأربعاء 16 أكتوبر 2019 7:39 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

فى خطاب تكشف عنه «الشروق».. «قائممقام المرشد» يسطو على أموال الإخوان

القائم بأعمال مرشد الجماعة محمود عزت
القائم بأعمال مرشد الجماعة محمود عزت
كتب ــ محمد خيال:
نشر فى : الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 9:39 ص | آخر تحديث : الثلاثاء 16 فبراير 2016 - 9:39 ص

• قيادات بنى سويف والفيوم يهددون عزت بفضح تبديده لأموال الجماعة

حصلت «الشروق» على خطاب موجه من المكتبين الإداريين لجماعة الإخوان بمحافظتى الفيوم وبنى سويف إلى القائم بأعمال مرشد الجماعة محمود عزت، هدد خلاله قيادات المكتبين بفضح استخدام عزت لأموال الجماعة التى يسيطر عليها كـ«سلاح لإجبار معارضيه للانصياع لأوامره».

وجاء فى الخطاب: «إلى فضيلة القائم بالأعمال ومن معه من القائمين على تسلم أموال الإخوان وتوصيلها إلى مستحقيها بالعدل والأمانة، نحيطكم علما بأنه عندما تصاعدت الأزمة مع اللجنة الإدارية العليا فى مايو الماضى توقف الدعم ولم نتسلم من طرفكم إلا ما يوازى حصة شهر أو أقل على دفعتين خلال ثلاثة أشهر».

وتجدر الإشار ان مكتبىّ الفيوم وبنى سويف كانا قد أعلنا مبايعتهما للجنة الإدارة العليا المعروفة بالقيادة الشبابية، فى مواجهة القيادات التاريخية برئاسة عزت.

وتابعا فى خطابهما «عندما تصاعدت الأزمة فى المرة الثانية، بدا لنا إصرارا على استخدام المال الذى هو أمانة لديكم، وليس ملكا لكم كورقة ضغط بتأخيره تارة، والخصم تارة أخرى، وبالمنع تارة ثالثة».

وأضافا «علمنا فى الوقت ذاته زيادة الحصة المخصصة لبعض الأماكن لا لشىء سوى لضمان ولائها»، لافتين إلى أنهم «لم يتسلما حصتهم كمحافظتين رغم إرسال مندوبيهم عبر وسيط ارتضته القيادة».

وتابعا: «ما نتسلمه منكم لا يغطى سوى 40% من الاحتياجات والباقى من جيوب الإخوان فى المحافظات»، متابعين أن «ما يتم تحصيله من أبناء المحافظتين فى الخارج أكثر بكثير مما نتسلمه منكم».

وطالب قيادات المكتبين القائم بأعمال مرشد الجماعة «عدم استخدام الأموال كوسيلة للضغط فى الصراع الدائر على إدارة الجماعة»، وقالا: «نرجو ألا تستخدم الأمانات فى الضغط لفرض رأى، أو توجيه لوجهة نظر ليست ملكا خاصا يخرج من جيب أحد بعينه لفرد بعينه»، مضيفين«هذه الممارسات لا تليق وهذا من دافع خوفنا عليكم لما تعلمون من عواقب تضييع الأمانة وغياب العدالة».

وأمهل قيادات الفيوم وبنى سويف «عزت» وقيادات جبهته ثلاثة أيام قبل تصعيد الأمر والتوجه لمن يدفعون تلك الأموال لحل تلك الأزمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك