مسؤول أمريكي: «داعش»يتمدد عالميا على الرغم من نكباته - بوابة الشروق
الأحد 25 أكتوبر 2020 1:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

مسؤول أمريكي: «داعش»يتمدد عالميا على الرغم من نكباته

أرشيفية
أرشيفية
وكالات
نشر في: الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 11:26 ص | آخر تحديث: الجمعة 18 سبتمبر 2020 - 11:26 ص

أكد مدير المركز الوطني الأمريكي لمكافحة الإرهاب، كريستوفر ميلر أن تنظيم "داعش" الإرهابي يواصل تمدده عالميا مع نحو عشرين فصيلا تابعا له، وذلك على الرغم من اجتثاثه من سوريا والقضاء على قيادييه.

وقال ميلر خلال جلسة استماع أمام لجنة الأمن القومي في مجلس النواب الأمريكي، إن التنظيم الإرهابي "أظهر مراراً قدرة على النهوض من خسائر فادحة تكبدها في السنوات الست الماضية بالاتكال على كادر مخصص من القادة المخضرمين من الصفوف المتوسطة، وشبكات سرية واسعة النطاق، وتراجع ضغوط مكافحة الإرهاب"، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

ومنذ القضاء في أكتوبر على زعيم التنظيم أبي بكر البغدادي وغيره من القادة البارزين، تمكن الزعيم الجديد محمد سعيد عبد الرحمن المولى من إدارة هجمات جديدة بواسطة فصائل تابعة للتنظيم بعيدة جغرافياً عن القيادة.

وقال ميلر إن "داعش" نفذ في سوريا والعراق اغتيالات وهجمات بواسطة قذائف الهاون والعبوات الناسفة المصنعة يدوياً "بوتيرة ثابتة". ومن ضمن هذه الهجمات عملية نفّذت في مايو وأسفرت عن سقوط عشرات الجنود العراقيين بين قتيل وجريح.

واضاف ميلر أن التنظيم وثق نجاحه هذا بتسجيلات فيديو استخدمها على سبيل الدعاية لإظهار أن عناصره لا يزالوا منظمين ونشطين على الرغم من اجتثاثهم من المنطقة التي أعلنوا فيها "الخلافة المزعومة" في سوريا والعراق.

وتابع أن التنظيم يركّز حالياً على تحرير الآلاف من عناصره المتواجدين مع عائلاتهم في مراكز اعتقال في شمال شرق سوريا، في ظل غياب أي مسار دولي منسّق للبتّ بأوضاعهم.

وأوضح أن الشبكة العالمية للتنظيم خارج سوريا والعراق "تشمل حالياً نحو عشرين فصيلاً بين فرع وشبكة"، مشيرا إلي أن التنظيم يحقق نتائج متفاوتة، لكنه يسجّل أداءه الأقوى في إفريقيا، وفق ما أظهره الهجوم الأخير في النيجر.
التتبع



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك